Wessam The Educational Forum وسام المنتدي التربوي
عزيزي الزائر يشرفنا إنضمامك لأسرة المنتدي بالضغط علي كلمة التسجيل وإن كنت عضوا في المنتدي فبادر بالضغط علي كلمة دخول وأكتب أسمك وكلمة السر فنحن في إنتظارك لتنضم إليناDear Guest ,We welcome to you with us & We hope That you will be a Member in our Forum


We Present Wessam The Educational Forum بسم الله الرحمن الرحيم نقدم لكم وسام المنتدي التربوي
 
الرئيسيةFace Bookس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءدخول
المواضيع الأخيرة
» معاذ عبدالمجيد حميد الكبيسي : الهندسة البيئية (رؤية تربوية)
السبت أغسطس 29, 2015 11:38 am من طرف د.عبدالمجيد حميد الكبيسي

» CHI-SQUARE TEST كاي سكوير التعريف والخطوات مترجم من العربية إلي الإنجليزية
الأربعاء مايو 27, 2015 2:36 pm من طرف mona abdou

» أثر الوعي بالعمليات الإبداعية و الإسلوب الإبداعي في كفاءة حل المشكلات:رسالة دكتوراه (للتحميل)
السبت مايو 16, 2015 9:12 pm من طرف عصام عبد الرازق

» طلب بحوث ودراسات عن مناهج وطرق تدريس العلوم
السبت مايو 16, 2015 9:03 pm من طرف عصام عبد الرازق

» د.عبدالمجيد حميد الكبيسي: دليل الآنشطة التدريبية التربوية
الإثنين مايو 11, 2015 2:27 am من طرف د.عبدالمجيد حميد الكبيسي

» ملخصات رسائل ماجستير ودكتوراة في تخصص مناهج وطرق تدريس اللغة الإنجليزية للتحميل
الأحد أبريل 19, 2015 2:11 am من طرف Admin//د.وسام محمد

» برامج تحويل الملفات بي دي اف لاي صيغة اخري وبالعكس PDF2word&html...etc
السبت أبريل 18, 2015 7:13 pm من طرف معتز الليثي

» الأعداد الكاملة لمجلة كلية التربية جامعة الامارات العربية المتحدة منذ الصدور
الإثنين أبريل 13, 2015 9:36 am من طرف Admin//د.وسام محمد

» تخطيط لدرس تاريخ في منهج الدراسات الإجتماعية للصف السادس الإبتدائي بإستخدام 5 من طرق التدريس (تخطيط كامل للدرس)
الأربعاء أبريل 08, 2015 8:30 pm من طرف mallak

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
zinab
 
Admin//د.وسام محمد
 
abeerkhaled
 
esraa_eman hussein
 
yasmin abd elatif
 
Doaa Elgana
 
أبو بدر
 
MARWA ELBAHI
 
مونى00
 
marwa ali mahdy
 

شاطر | 
 

 خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الثلاثاء أغسطس 02, 2011 3:25 pm

name of Allah

عايزين كل يوم نتكلم عن صفه كويسه لازم كلنا نتصف بيها عشان نعود نفسنا اننا نعملها في رمضان ..ونحسن من نفسنا وباذن الله نخرج من رمضان واحنا في أفضل حال وأقرب الى الله سبحانه وتعالى
أول حاجه لازم نتكلم عنها وأكتر حاجه ممكن بنتحاسب عليها في كل أعمالنا هي

(النيه) والنيه دي بتتجسد في اول صفه معانا النهارده وهي(الاخلاص)
سوره كامله في القران اسمها الاخلاص صفه منها بينبع الايمان وبدونها يقع الانسان في الشرك الاصغر (الرياء)
شوفتوا قد ايه الصفه دي بتفصل بين الايمان والشرك
طيب لو نفكر مع بعض ونشوف اي هو الاخلاص بمفهومه العملي
اسال نفسك الكام سؤال دول
ياترى بتراعي ربنا؟؟؟ ياترى بتتقيه في السر والعلانيه؟؟؟ مين افضل عندك انك تصلي وتقرا قران لوحدك وللا قدام حد؟؟؟
ممكن تعمل عمل كبير اووووي انك مثلا تتصدق بمبلغ كبيرمن غير ماحد يشوفك؟؟؟او انك تساعد حد من غير ماتقوله انك ساعدته؟؟؟
لو الاجابه اه يبقى الحمدلله انت مخلص لله مابتشوفش غيره ومش عايز الا رضاه وبس
لو لا ..او نص نص يبقى خد بالك احسن تقع في الشرك الاصغر اللي هو الرياء ..انك تعمل حاجه عشان الناس تقول عليك انك عملت او ان انت كويس
طيب غير انه شرك اصغر ايه هي عقوبته كمان اسمع كده

قال صلى الله عليه وسلم: (إن أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر). قالوا: وما الشرك الأصغر يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وسلم ..الرياء، يقول الله -عز وجل- يوم القيامة -إذا جزي الناس بأعمالهم-: اذهبوا إلى الذين كنتم تراءون في الدنيا؛ فانظروا هل تجدون عندهم جزاءً؟) [أحمد].
وقال رسول الله صى الله عليه وسلم (( من تعلم علما مما يبتغى به وجه الله عز وجل لا يتعلمه إلا ليصيب به عرضا من الدنيا لم يجد عرف(ريحها) الجنة يوم القيامة )) رواه أبو داود بإسناد صحيح
طيب وايه هو جزاء الاخلاص لله تعالى
1- يظلهم الله بظله يوم لا ظل الا ظله
فالاخلاص بيتجسد في ان رجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه.. او رجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه (اخدتوا بالكم من( اخفاها) و(خاليا) بتدل على الصدق مع الله وانك مش عايز حد يشوفك غيره)

2- الشيطان مش حيقدر عليك اسمع الايه دي
(قال فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ *إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ )المخلصين بس هما اللي الشيطان مش حيقدر عليهم او على غوايتهم ياترى انت منهم؟؟؟
3- اجر عظيم ...قال تعالى
(ان المنافقِينَ فِي الدَّرْكِ الْأَسْفَلِ مِنَ النَّارِ وَلَنْ تَجِدَ لَهُمْ نَصِيرًا * إِلا الَّذِينَ تَابُوا وَأَصْلَحُوا وَاعْتَصَمُوا بِاللَّهِ وَأَخْلَصُوا دِينَهُمْ لِلَّهِ فَأُولَئِكَ مَعَ الْمُؤْمِنِينَ وَسَوْفَ يُؤْتِ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ أَجْرًا عَظِيمً)ا
يبقى لازم نعمل ايه؟؟؟
النهارده نقعد مع نفسنا ونراجع كل اللي عملناه ونبدا صفحه جديده مع نفسنا ومع الله ان كل حاجه حنعملها تبقى خالصه لوجهه الكريم
ساعد الناس من غير ماحد يشوفك, تصدق وايدك الشمال ماتشوفش اللي في ايدك اليمين, صلي في جوف الليل والناس نيام ,خلي بينك وبين ربنا عمار, ادعيه ومحدش يسمعك غيره
لان محدش حيستجيب غيره
لكن لو حصل انك صليت قدام اهلك او تصدقت قدام اصحابك او قرات قراّن قدام الناس ماتعتبرش ده رياء.. لاننا نرجع لاول كلمه قلناها النهارده وهي نيتك وحسب نيتك حيبقى عملك وحسب عملك ربنا حيقبل منك ان شاء الله
فلو عملت حاجه قدام الناس خد نيه انك تبقى قدوه ومثل اعلى انهم يقلدوك ومين عارف يمكن فعلا بنيتك الصادقه تاخد ثواب كل من عمل زيك
يللا مستني ايه خد نيه الاخلاص لله تعالى في القول والفعل وتوكل على الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الأربعاء أغسطس 03, 2011 9:52 pm

طبعا كل الناس بتجتهد في شهر رمضان عشان تتقرب من الله سبحانه وتعالى بالصيام والصلاه والقيام والدعاء
وطبعا كل دي اعمال صالحه تقربنا من الله تعالى
بس تيجوا نشوف اعمال بسيطه اوووي وحلوووه اوي وبرضه تقربنا من الله
زي الصفه بتاعه النهارده وهي..(ادخال السرور على قلب مسلم) قد ايه الخصله دي بسيطه ويحبها الله ويحب ان احنا نعملها
وده زي ماقلنا رسول الله صلى الله عليه وسلم:[ احب الناس الى الله انفعهم واحب الاعمال الى الله سرور تدخله على قلب المسلم] طيب ايه هو السرور اللي ممكن ادخله على قلب مسلم ,,, يعني اقعد اقوله نكت مثلا؟؟!!! انت عارف ..وليه لا!!....اي حاجه ممكن تفرح بيها واحد وبنيه انك تسعده تبقى احب الاعمال الى الله
ايه رايك تساعد ابوك النهارده في حاجه بيعملها بنيه بر الوالدين وادخال السعاده على قلبه
طب ايه رايك لو جبت هديه بسيطه لامك عشان تحسسها انك بتحبها وفاكرها وده برضه بنيه ادخال السرور على قلبها وفي كذا صوره ومش لازم ماديه ممكن معنويه ,,,تفرج عن واحد صاحبك زعلان وتخرجه م الحاله اللي هو فيها ,,او تفرح طفل صغير او طفل يتيم وتلعب معاه
او تقعد مع حد كبير جدك او جدتك او جارك وتتكلم معاه وتونسه
اقولك مش قادر تعمل كل دول
ابتسم لو انت في شغلك وبيعدي عليك الاف الناس وابتسمت في وش كل واحد بنيه ادخال السرور عليه حتاخد ثوابهم كلهم ومش بس كده ده ,,,رسولنا قال لنا ان:[ تبسمك في وجه اخيك صدقة] شوف حتاخد كام صدقه في اليوم وفي رمضان بالذات كل الحسنات بتضاعف ,,,لا ده كمان في حديث تاني بيقول (الكلمة الطيبة صدقة) ايه مش عايز ثواب؟؟!!
مش عايز حسنات ؟؟؟ لا وغير الثواب وان ده احب الاعمال الى الله وانه صدقه شوف السعاده اللي حتشعر بيها (لاسعادك للناس وادخالك السرور على قلوبهم )حتحس بسعاده مابعدها سعاده لو عملت كده وفي نيتك اسعاد الاخرين
يبقى من النهارده مانضيعش اي فرصه ناخد بيها ثواب وننوي واحنا نازلين من البيت ان اي ابتسامه او كلمه طيبه تبقى بنيه ادخال السرور على قلب مسلم
وكل ماحتسعد الناس ربنا حيسعدك اكتر وحيحبب فيك خلقه وحتاخد حسنات كتير ان شاء الله من غير اي تعب او مجهود.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الخميس أغسطس 04, 2011 3:23 pm


الصفه اللي معانا النهارده هي صفه واجبه علينا وتتعلق باهم شخص في حياتنا كلنا واحب شخص لينا
رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم صفه النهارده هي(اتباع سنة نبينا محمد عليه افضل الصلاه والسلام)كلنا عارفين ان السنه النبويه بتكمل اللي جاء في القران الكريم وفيها تفصيل وتحديد
وفيها برضه كنوز لو اتمسكنا بالكنوز دي وعملناها حتفرق كتير اووووي في حياتنا وفي ميزان حسناتنا
وطبعا السنه النبويه دي عايزه مجلدات عشان نتكلم عليها لكن احنا النهارده وفي رمضان شهر العزيمه والتفاؤل والاجتهاد والعتق من النيران لازم نستغل الفرصه دي
و نتمسك بسنة نبينا محمد عليه افضل الصلاه والسلام ونطبقها لان لها ثواب عظيم ولان واجب علينا اتباع رسولنا الكريم اللي بيحبنا وبيخاف علينا... فقال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم " حياتي خير لكم ، تحدثون ويُحدث لكم ، ووفاتي خير لكم ، تعرض علىّ أعمالكم ، فما رأيت من خير حمدت الله عليه ، وما رأيت من شر استغفرت الله لكم " . يعني بيستغفر لنا واحنا المذنبين
طيب وغير كده (صلي عالنبي)...صليت؟؟؟ ...طيب اسمع الحديث ده ( من صلى علي واحدة صلى الله عليه عشراً ﴾ يعني بتاخد حسنات بجمله مااخدتش منك ثانيه طيب تيجي نقولها تاني اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد ...شفت سهله ازاي اقعد كررها بقى عشان عداد الحسنات يشتغل ورمضان كمان الحسنات فيه بتضاعف ...طيب وايه كمان قال صلى الله عليه وسلم ( إن أولى الناس بي يوم القيامه أكثرهم على صلاة ) مش عايز الرسول عليه الصلاه والسلام يشفعلك يوم القيامه؟؟؟يبقى لازم تصلي عليه ....طيب وزي ماقلنا في الاول ان سنن نبينا كتيره ...طيب عايزين نطبق اللي نقدر عليه منها
تيجو نبتدي بكام سنه كده فضلهم كبير وثوابهم عظيم ووصانا بيهم نبينا الكريم عليه الصلاه والسلام
1- السنن الرواتب ....وهما السنن اللي بعضهم بيتصلى قبل الفرض او بعده ...ناس كتير بتقول لنفسها لا انا مش حقدر عليهم مش كفايه اني باصلي الفروض!!! طيب اسمع الحديث ده (اول مايحاسب به العبد يوم القيامة صلاته فإن كان أتمها كتبت له تامة وإن لم يكن أتمها, قال الله لملائكته انظروا هل لعبدي من تطوع فتكملون به فريضته " رواه احمد وغيره......طب تخيل بقى لو ماعندكش تطوع حتعمل ايه ساعتها؟؟؟ اقولك حتعمل ايه.....حتقول يارتني كنت صليت تطوع هو انا كنت حخسر ايه دا هي كام دقيقه بس... منا كنت بلعب وبخرج وبنام كتير جات عالكام ركعه دول ....خلاص ماتندمش ...ادينا فيها ابدا من النهارده وصلي السنه.... في الاول ممكن تحس انها كتير بس لو شجعت نفسك وصليتهم.... يوم ماحتفوتهم حتحس ان في حاجه نقصاك لانك خدت عليهم خلاص....وبعدين ماانت فرمضان بتصلي التراويح ...خد من عزيمه رمضان وطاقته وابدا صلي السنن ومش حتندم ابدا ...وعشان تتشجع اكتر اسمع الحديث ده... قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما من عبد مسلم يصلي لله تعالى في اليوم ثنتي عشر ركعة تطوعاً غير الفريضة إلا بنى الله له بيتاً في الجنة " رواه مسلم طيب وايه تاني...في سنن كتير اسمع الحديث ده (. عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: "أوصاني خليلي بثلاث لا أدعهن حتى أموت: صوم ثلاثة أيام من كل شهر، وصلاة الضحى، ونوم على وتر". وعن أبي ذر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "يصبح على كل سُلامى من أحدكم صدقة، فكل تسبيحة صدقة، وكل تحميدة صدقة، وكل تهليلة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وأمرٌ بمعروف صدقة، ونهيٌ عن منكر صدقة، ويجزي من ذلك ركعتان يركعهما من الضحى". يعني صيام 13و14و15 من كل شهر سنه ,,,والاتنين والخميس سنه ....وصلاه الضحى سنه مؤكده وثوابها عظيم ...ركعتين صغيرين ممكن يفرقوا كتير .....اعمل لاخرتك وخد بالك كلنا بشر, وكلنا ذنوبنا كتير ,وكلنا نفسنا ندخل الجنه ...يبقى لازم نسعى لكده ونتبع اللي امرنا ربنا ورسولنا بيه ونكتر من حسناتنا اللي حتفرق كتير في الميزان وقت الحساب ونستغل كل لحظه في عمرنا....ويارب مانكونش ممن ابى زي ماقال الرسول عليه الصلاه والسلام في الحديث
"كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبي، قالوا: يا رسول الله ومن يأبي؟ قال: من أطاعني دخل الجنة ومن عصاني فقد أبى" رواه البخاري ..ربنا يجعلنا كلنا طائعين ومتبعين لسنه رسولنا الكريم ويجعله شفيع لينا يوم الدين ونكون رفقائه في الجنه امين يارب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الجمعة أغسطس 05, 2011 11:08 pm


خصلة النهارده هي ..حمد الله وشكره في السراء

طبعا كلنا لما بيحصلنا حاجه او بنخاف من حاجه او بنكون في امتحان او مشكله بنستعين بالله ونفضل ندعي ونتذلل عشان ربنا يستجيب دعائنا ولو استجاب ربنا الدعاء في ساعتها
زي لو كنت في امتحان وربنا فكرك الاجابه بتحمده وتشكره
اما لو الاجابه ماجتش في ساعتها وكان بعدها بفتره بتنسى ان ربنا عملك الحاجه دي واستجاب دعائك فيوم النتيجه كل الناس بتبقى فرحانه بيك وانت فرحان بنفسك وتقول دنا طلعت شاطر وتنسى ربنا اللي وقف جنبك وساعدك وتنسب العمل لنفسك وتبقى السجده لله او ركعتين الشكر تقال عليك اوووي ...ده لو عملتهم!!!!!!!
مع ان ربنا دايما بيوصينا بحمده وشكره في السراء قبل الضراء لانك في السراء بتبقى موقن فعلا ومستشعر نعمه ربنا عليك
وبعدين ده نعم ربنا علينا فعلا لا تعد ولاتحصى ولو فضلنا نشكره عليها عمرنا كله مش حنقدر نوفي نعمه واحده من النعم اللي ادهالنا
بس احنا اللي دايما بنبص للحاجه اللي ناقصانا والحاجه اللي في ايد غيرنا ومابنشفش الحاجه الكبيره اللي في ايدينا
السمع والبصر والصحه ...جرب كده يوم كنت تعبان فيه او مش قادر تتحرك واعرف نعمه ربنا عليك لان في ناس اتخلقوا مابيعرفوش يتحركوا خالص
شوف انت ازاي بتعرف تنام بليل وفي ناس مابتدقش طعم النوم من تالمهم بسبب مرض معين
شوف لما بتبقى جاي من بره والجو حار وعايز تستحمى بتلاقي ميه نقيه نظيفه اللي غيرك مابيلاقوهاش ولو لقوها بتبقى ملوثه ومش نظيفه و مليانه ميكروبات جرب شعورهم لو الميه عندك اتقطعت ساعه
شوف نعمه الام والاب والعيله واحمد ربنا عليها ده غيرك مفيش حد بياخد باله منهم وملهومش اهل خالص
احمد ربنا ان ربنا هو ربك ...لانك تخيل لو ماكنش هو ربك وكان اي حد تاني هو ربك كان ممكن يبقى وضعك ايه ؟؟؟!!!!!
يعني هو اللي خلقك ورزقك وكساك وعافاك وابتلاك ببعض الحاجات عشان يديك حسنات او ابتلاك باخرى عشان تدعيه ويسمع دعاك في احسن من كده؟؟؟
لا ده كمان عادل ورحيم وكريم وبيغفر الذنوب جميعا ولو تقربت منه شبراا يتقرب اليك ذراعا
يبقى لازم نشكره والنعم اللي قلتها دي ولاحاجه قدام كل اللي عندنا
عشان كده لازم نشكر ربنا دايما في السراء قبل الضراء وندعوه دايما اللهم اعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
ولكن كيف نشكره وشكرنا له نعمه تستحق الشكر....الحمد لله ياربي انك ربنا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin//د.وسام محمد
المدير العام Administrator
المدير العام Administrator


الابراج : الميزان

عدد المساهمات : 3746
تاريخ الميلاد : 13/10/1981
العمر : 35
نقاط : 6261
تاريخ التسجيل : 04/01/2008
رقم الهاتف الجوال : 0020169785672

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   السبت أغسطس 06, 2011 11:40 am

[right] ربي السلام عليكم وبسم ال ربي

اريد ان ارحب واشكر الزميلة العزيزة د مروة الشويخ علي الفكرة الرائدة ونشارك بصفة (الإتقان)

إتقان العمل ثمرة الإحسان
أ.د. عباس محجوب

الإنسان المسلم يفترض فيه أن تكون شخصيته إيجابية، مقبلة على الحياة، متفاعلة معها، ولأن الإنسان المسلم مطالب باستيفاء شروط الخلافة في الأرض والسعي في مناكبها عبادةً لله، وإعماراً للأرض، واستفادة مما فيها من ثروات وخيرات لا يصل إليها إلا بالعمل والعمل الجاد. لذلك كانت مطالبة الرسول صلى الله عليه وسلم أن يتقن الإنسان عمله: ((إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملاً أن يتقنه))[1]. فالإتقان سمة أساسية في الشخصية المسلمة يربيها الإسلام فيه منذ ان يدخل فيه، وهي التي تحدث التغيير في سلوكه ونشاطه، فالمسلم مطالب بالإتقان في كل عمل تعبدي أو سلوكي أو معاشي؛ لأن كل عمل يقوم به المسلم بنيّة العبادة هو عمل مقبول عند الله يُجازى عليه سواء كان عمل دنيا أم آخرة. قال تعالى: (قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين)). [الأنعام: 162-163].

وتتمثل عملية الإتقان في تعلُّم المسلم للصلاة وأدائها بأركانها وشروطها التي تدرّب المسلم على الإتقان المادي الظاهري، بل على الإتقان الداخلي النفسي المتمثل في مراقبة الله عز وجل والخوف منه، فهل نحن نربي الآن في مجتمعنا المسلم الشخصية المسلمة التي تهتم بإتقان أمور الحياة كلها؟ فردية أو جماعية؟ وهل سبب تخلفنا وتأخرنا يرجع إلى فقدان هذه الخاصية؟وما قيمة الشعائر والوسائل التعبدية التي لا تغير في سلوك الإنسان ونمط حياته ووسائل إنتاجه؟

إننا نفتقد التربية الأسرية والمدرسية والاجتماعية التي تجعل عمل الإتقان في حياتنا مهارة داخلية تعبر عن قوة الشخصية التي تكسب الإنسان الاتزان والثقة والاطمئنان والتفرد إلى جانب اكتساب المهارة المادية والحركية.

إننا مطالبون بترسيخ هذه القيمة التربوية الحياتية في واقعنا وسلوكنا؛ لأنها تمثل معيار سلامة الفرد وقوة شخصيته وسمة التغيير الحقيقي فيه، كما أننا مطالبون ببذل الجهد كله في إتقان كل عمل في الحياة يطلب منا ضمن واجباتنا الحياتية أو التعبدية.

وعادة الإتقان تكسب الأمة المسلمة الإخلاص في العمل لارتباطه بالمراقبة الداخلية، كما أنها تجرد العمل من مظاهر النفاق والرياء، فكثير من الناس يتقن عمله ويجوّده إن كان مراقباً من رئيس له، أو قصد به تحقيق غايات له أو سعى إلى السمعة والشهرة لأنه يفتقد المراقبة الداخلية التي تجعله يؤدي عمله بإتقان في كل الحالات دون النظر إلى الاعتبارات التي اعتاد بعضهم عليها.

ظاهرة حضارية:

والإتقان كما قلنا هدف تربوي، ومن أسس التربية في الإسلام، لأن الإتقان في المجتمع المسلم ظاهرة سلوكية تلازم المسلم في حياته، والمجتمع في تفاعله وإنتاجه، فلا يكفي الفرد أن يؤدي العمل صحيحاً بل لا بد أن يكون صحيحاً ومتقناً، حتى يكون الإتقان جزءاً من سلوكه الفعلي.

والإتقان في المفهوم الإسلامي ليس هدفاً سلوكياً فحسب، بل هو ظاهرة حضارية تؤدي إلى رقي الجنس البشري، وعليه تقوم الحضارات، ويعمر الكون، وتثرى الحياة، وتنعش، ثم هو قبل ذلك كله هدف من أهداف الدين يسمو به المسلم ويرقى به في مرضاة الله والإخلاص له لأن الله لا يقبل من العمل إلا ما كان خالصاً لوجهه، وإخلاص العمل لا يكون إلا بإتقانه.

ولعلنا نلحظ أن من أسباب التخلف في المجتمعات الإسلامية افتقادها خاصية الإتقان كظاهرة سلوكية وعلمية في الأفراد والجماعات، وانتشار الصفات المناقضة للإتقان كالفوضى والتسيب وفقدان النظام وعدم المبالاة بقيمة الوقت واختفاء الإحساس الجمعي والإهمال والغش والخديعة، وهذا منعكس في فقدان المسلمين للثقة في كل شئ ينتج في بلادهم مع ثقتهم في ما ينتج في غير بلاد المسلمين.

والشباب المسلم يتعرض للكثير من المخاطر بفقدان هدف الإتقان في المناشط المتعلقة به بينما كان المسلمون الأوائل يحرصون على تعليم الشباب إتقان العمل حتى كان طالب الطب مطالباً بتحسين خطة وإتقانه قبل أن يتعلم مهنة الطب، ليكون الإتقان سمة خلقية سلوكية، وقيمة إنسانية.

وصفة الإتقان وصف الله بها نفسه لتنقل إلى عباده (صنع الله الذي أتقن كل شئ)[النمل 88]

[1] رواه ابو يعلى عن عائشة رضي الله عنها في مجمع الزوائد، كتاب الإيمان، ج4،ص 98 والجامع الصغير للسيوطي، ج 1، ص 177





هناك علاقة متداخلة بين الإتقان والإحسان غير أن الإتقان عمل يتعلق بالمهارات التي يكتسبها الإنسان بينما الإحسان قوة داخلية تتربى في كيان المسلم، وتتعلق في ضميره وتترجم إلى مهارة يدوية أيضاً، فالإحسان أشمل وأعم دلالة من الإتقان، ولذلك كان هو المصطلح الذي ركز عليه القرآن والسنة، وقد وردت كلمة الإحسان بمشتقاتها المختلفة مرات كثيرة في القرآن الكريم، منها ما ورد بصيغة المصدر اثنتي عشرة مرة، بينما وردت كلمة المحسنين ثلاثاً وثلاثين مرة، وبصيغ اسم الفاعل أربع مرات، واللافت للنظر أنها لم ترد بصيغة الأمر إلا مرة واحدة للجماعة: ( وأحسنوا إن الله يحب المحسنين) [البقرة 195].

وكما ذكر الأستاذ سعيد حوى في كتابه جند الله ثقافة وأخلاقاً: إن الإحسان ذو جانبين، عمل الحسن أو الأحسن ثم الشعور أثناء العمل بأن الله يرانا أو كأننا نراه، وهذا هو تعريف الرسول صلى الله عليه وسلم للإحسان بأن ((تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك))[1]، فالإحسان مراقبة دائمة لله، وإحساس بقيمة العمل، وعلى هذا تندرج كل عبادة شرعية، أو سلوكية أو عائلية تحت مصطلح الإحسان الذي يعني انتقاء الأحسن في كل شئ فالشخصية المسلمة تتميز بالإحسان الذي يرتبط بالتقوى وعبر عنه كمرحلة سامية من مراحل الإيمان المصاحب للعمل، يقول تعالى: (ليس على الذين آمنوا وعملوا الصالحات جناح فيما طعموا إذا ما اتقوا وآمنوا وعملوا الصالحات، ثم اتقوا وآمنوا ثم اتقوا وأحسنوا والله يحب المحسنين)[المائدة 93].

فإذا كان المسلم مطالباً بالعبادة، والعمل المترجم للإيمان فإنه مطالب دائماً بالإحسان في العمل والحياة، غير أن هناك تفاوتاً في مجالات الإحسان حيث ركز القرآن الكريم، في طلب الإحسان في أمور منها: الإحسان إلى الوالدين، مع دوام الإحسان في كل شئ، يقول الله تعالى: (واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئاً وبالوالدين إحسانا وبذي القربى واليتامى والمساكين والجار ذي القربى والجار الجنب والصاحب بالجنب وابن السبيل وما ملكت أيمانكم إن الله لا يحب من كان مختالاً فخورا) [النساء 36]، فالإحسان بنص هذه الآية انفتاح على قطاعات كثيرة في المجتمع، يطالب المسلم بالتعامل معها والتفاعل على أساس من التقوى والحرص على الجماعة حتى يكون الجهد المبذول في سبيل الإحسان إليها ذا قيمة اجتماعية يراعى فيها رضاء المولى عز وجل لقوله تعالى: (وإن تحسنوا وتتقوا فإن الله كان بما تعملون خبيراً)[النساء 128].

والرسول صلى الله عليه وسلم يربط بين الإتقان والإحسان فيقول: (( إن الله كتب الإحسان على كل شئ فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة، وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبحة))[2]، فالإحسان هنا مرادف لكلمة الإتقان، وقد أراد الرسول صلى الله عليه وسلم أن يزرع بذلك الرحمة في قبل المسلم ويكسبه عادة الإتقان في العمل حتى ولو لم يكن للعمل آثار اجتماعية كالذبح الذي ينتهي بإتمام العمل كيفما كان.

وأول عمل يتطلب الإتقان في حياة المسلم هو الصلاة حيث يطالب بها في السابعة ويضرب عليها في العاشرة، فإذا وصل مرحلة الشباب والتكليف كان متقناً للصلاة مجوداً لها محسناً أداءها، فالمسلم في الصلاة يتقن عدداً من المهارات المادية والمعنوية، فإقامة الصلاة و ما يطلب فيها من خشوع واستحضار لعظمة الخالق، وطمأنينة الجوارح، وتسوية الصفوف، ومتابعة الإمام، ثم ممارسة الصلاة خمس مرات في اليوم كل هذه من الممارسات التي تتطلب التعود على الإتقان حتى تنتقل هذه العادة من الصلاة إلى سائر أعمال المسلم اليومية دنيوية أو أخروية.

إن الإحسان دعوة إلى إيجاد الشخصية المثلى، الشخصية التي اتجهت حركة المجتمع وجهود التربية إلى إيجادها، هذه الشخصية تمثل المثالية التي تحققت في واقع المجتمع المسلم في الماضي، ويمكن أن تتحقق في واقعنا إذا توافرت الشروط الموضوعية لتحقيقها. وقد اختصر القرآن الكريم الصورة الإنسانية المثالية في آية واحدة؛ يقول تعالى: (وقولوا للناس حسنا)[البقرة83]، وللوصول إلى شخصية المسلم التي تحققت فيه معاني الإحسان نرى أن الأمر يحتاج إلى مجاهدة شديدة للنفس تتحقق فيها كثير من الصفات، منها قول الله تعالى: (الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين)[آل عمران 134 ]

ولأن الإحسان مجاهدة وجهاد يقول سبحانه وتعالى: (والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وإن الله لمع المحسنين) [العنكبوت 69] وقد وصف الله سبحانه الأنبياء جميعاً بأنهم من المحسنين الذين يستحقون حسن الجزاء عند الله لأنهم كانوا يجاهدون أنفسهم خوفاً من الله وتقوى، يقول الله تعالى: (إن المتقين في جنات وعيون آخذين ما آتاهم ربهم إنهم كانوا قبل ذلك محسنين كانوا قليلاً من الليل ما يهجعون وبالأسحار هم يستغفرون وفي أموالهم حق للسائل والمحروم) [ الذاريات 17-19]

وإلى جانب المجاهدة هناك وسيلة أخرى لاكتساب صفة الإحسان وهي الإقبال على الله بالطاعة والعبادة والذكر، يقول الله تعالى: (إن أحسنتم أحسنتم لأنفسكم وإن أسأتم فلها)[الإسراء 7].

والإحسان في أمور الدنيا يشمل الحياة كلها إذ إن الحياة لاتنموا ولا تزدهر، والحضارات لا تبنى ولا تتقدم إلا بالإحسان، إحسان التخطيط وإحسان التنفيذ وإحسان التقدير((إن الله كتب الإحسان على كل شئ)) والمسلم لا يتربى على الإحسان إلاّ إذا قصد الإحسان في تفاعله مع المجتمع، ليس بقصد اللياقة الاجتماعية المظهرية؛ بل بقصد مراعاة حق الإنسان وحق الأخوة الإسلامية في إحسان التعامل على قاعدة من الأمانة والصدق والإخلاص والتقوى والمسؤولية الاجتماعية المتجذرة في وجدانه وكيانه.

الإحسان إيجابية، والمسلم مطالب بان يكون الإحسان هدفه، وغايته لأن الله يأمر بالعدل والإحسان قولاً وعملاً، يقول تعالى: ( وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن)[الإسراء 53]، ويقول تعالى: (ليجزيهم الله أحسن ما كانوا يعملون)[التوبة 121]، وكذلك فإن الإسلام توجه في تربيته إلى مجتمع العمل ليكون متقناً كما علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم. وجعل الإسلام العمل المعيار الأوحد لما يكسبه الإنسان في الحياة، وجعل إتقان العمل عبادة تحبب العامل إلى الله، وتحقق له سر استخلافه ووجوده، فالمجتمع العامل هو المجتمع المنتج الذي يعتمد أفراده في كسبهم على جهدهم العضلي والفكري، لذلك دعا الإسلام إلى العمل وباركه وجعل له جزاء في الآخرة مع جزاء الدنيا.

كما أن الإسلام يحرم استغلال الإنسان، وسلب جهده وطاقته ، كما أكد الإسلام على حق العامل في ملكية أجره وحمايته والوفاء له والتعجيل بإعطاء الأجير حقه قبل أن يجف عرقه، بل جعل الإسلام كل عمل يقوم به المسلم طاعة لله إذا قصد مصلحة البشر وأتقنه وأخلص فيه، وجعل العمل عبادة وقربى يعتبر من أعظم الدوافع لبذل الجهد وكثرة الإنتاج، وفي المقابل حرم الإسلام البطالة وعابها فجعل اليد العليا خيراً من اليد السفلى وحض على العمل، حيث يقول الرسول صلى الله عليه وسلم: ((لأن يأخذ أحدكم حبله فيأتي بحزمة الحطب على ظهره فيبيعها فيكف الله بها وجهه خير له من أن يسأل الناس أعطوه أو منعوه ))[3].

و المشكلة أننا نقر هذه المبادئ نظرياً ونحدث عنها كثيراً، ولكننا لا نترجمها في واقع مجتمعنا الذي يتميز بضعف الإنتاج، والتهرب من العمل، وعدم الإتقان بل يحمل قيماً فكرية نحو العمل مخالفة لمفهوم الإسلام.

مجتمعنا يحتاج إلى تغيير جذري في مفاهيم العمل وأهمية الإنتاج ويحتاج إلى تعليم مكثف لأهمية الإتقان لكل عمل يقوم به، فنحن لا نتعلم من ديننا ولا نتعلم من غيرنا، وتربيتنا الأسرية والمدرسية والحياتية لا تقوم على أهمية أن تعمل، وتكد وتجتهد وتبني في الحياة بل إن مفاهيم خاطئة لا تفرق بين التكافل كقيمة حياتية، والتواكل والتكاسل كعيوب سلوكية وحياتية، وإلى الآن لم توضع البرامج التي ستغير من أساليب العمل.

و مفاهيم الإنتاج في المستقبل والتعليم العام والجامعي في بلادنا يدلان على أننا لا نسعى لتغيير هذا المجتمع إلى الأفضل والأحسن، وسنظل عالة على غيرنا نستهلك ما يصنعون وينتجون ونمارس فضيلة المناقشة والجدال والتنظير والتجديد للشعارات والأماني وأحلام اليقظة التي أدمنها مجتمعنا.

و المجتمع المتعلم هو المجتمع الذي يبشر بالحضارة والرفاهية والنظام والتخطيط والإنتاج والازدهار، وهو المجتمع المعصوم من الفوضى والتسيب، والمبرأ من الأمية والجهل والخرافة، وكل مظاهر التخلف الحضاري والعلمي، وهو المجتمع الذي يربط الأسباب بالمسببات، والنتائج بالمقدمات، ويكتشف قوانين الله في الكون، ويحسن التعامل معها والاستفادة منها، وأول آيات الوحي كانت دعوة إلى المجتمع المتعلم المعتمد على المنهج العلمي.

والمنهج العلمي الذي أصله المسلمون وعممه علماء الحديث، وقبل ذلك وضع أساسه القرآن الكريم هذا المنهج هو الذي أوجد مجتمع العلم والحضارة وكان سر التقدم وبناء العقلية المسلمة على منهجية العلم والإيمان.

والذين يظنون أن أكثر المؤسسات الفارغة من المضامين العلمية الحقيقية يمكن أن تحدث تغييراً في المجتمع –هؤلاء واهمون- لأن هذا النوع من التغيير سيكون تغييراً شكلياً مظهرياً أجوف لا قيمة له في الحياة ولا أثر له في عملية التنمية والتقدم وسنظل نحرث في البحر ونضرب في حديد بارد.

[1] متفق عليه: صحيح البخاري، كتاب الإيمان، باب سؤال جبريل النبي صلى الله عليه وسلم، ح رقم 48 ، ومسلم كتاب الإيمان، باب بيان الإيمان والإسلام والإحسان ح رقم 9.

[2] سنن الترمذي، كتاب الديات باب ما جاء في النهي عن المثلة، ح رقم 1329

[3] البخاري، كتاب الزكاة، باب الاستحقاق في المسألة، ح رقم 1378
المصدر
[url=http://www.islamdoor.com/k11/etkan.htm]http://www.islamdoor.com/k11/etkan.htm[/url
]

_________________

مع خالص شكري وتحياتي
د.وسام محمد إبراهيم علي
مدير"وسام المنتدي التربوي"
http://wessam.allgoo.us/
مدرس المناهج وتقنيات تعليم التاريخ

كلية التربية-جامعة الإسكندرية-جمهورية مصر العربية
mobile:00201069785672
e-mails:dr_wessam2006@hotmail.com
wessam_mohamed_4ever@yahoo.com
With my sincere thanks and greetings
Dr.Wessam  Mohammed Ibrahim Ali
Lecturer and faculty member
PHD Doctor in curricula and Technology of history Education
College of Education - University of Alexandria - Arab Republic of Egypt



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://wessam.allgoo.us
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الأحد أغسطس 07, 2011 1:01 am

جزاك الله كل خير يا د وسام على الاضافه المتميزه ..وياريت الناس تتعلم في رمضان وتدرب نفسها على الاتقان والاحسان وخاصة في شهر رمضان لانه شهر العمل والعباده والاتقان وليس شهر النوم والكسل والتراخي
اللهم انا نسألك الاحسان في كل أمور حياتنا ...امييييين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الأحد أغسطس 07, 2011 1:02 am

خصلة النهارده هي..(الحب)

مفيش احسن من الحب في الدنيا واهم انواع الحب واعظمها حب الله وحب رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ...والحب في الله
طبعا مفيش افضل من شهر رمضان والليالي المباركه حتى نجدد عهدنا مع الله ونجدد حبنا له وكيف لانحبه وهو ربنا خالقنا ورازقنا وكيف لانحبه وهو يحبنا ويتودد الينا ويتقرب منا ونحن عبيده فهو رفيق بنا اكتر من الام الرفيقه بولدها
وطبعا حب رسول الله المصطفى عليه السلام نبينا ورسولنا وشفيعنا يوم الدين كيف لانصلي عليه وهو تعرض عليه اعمالنا ويستغفر لنا
وكيف لانحبه وهو يحبنا قبل ان يرانا اسمعوا الحديث ده كده.. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(أين أحبابي ؟)فتعجب الحاضرون من الصحابة وقالوا ألسنا أحبابك يارسول الله فقال (أنتم أصحابي ...أحبابي هم الذين امنوا بي ولم يروني )
يعني احنا ....يعني الرسول بيحبنا قبل ان يرانا وهو اللي حيشفعلنا يوم القيامه
وبعدين ماتنسوش محبه رسول الله صلى الله عليه وسلم من شروط الايمان زي ماقال عليه السلام
"لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده، وولده، والناس أجمعين".
يبقى لازم نحبه حتى نؤمن ولازم نحبه لانه حبيب الله تعالى
طيب ده بالنسبه لحب الله ورسوله عليه السلام
فاضل بقى الحب في الله ,,,,كتير من الناس مش فاهمه يعني ايه الحب في الله؟؟؟
واحده تقول طب ماانا بحب صاحبتي بس مش عارفه انا كده ابقى بحبها في الله؟؟؟
لو كل واحد سال نفسه ياترى؟؟؟ انا بحب صاحبتي لاخلاقها وادبها بحبها لذاتها بدون اي مصلحه او طلب ,بنساعد بعض وبنوجه بعض وبنفرح مع بعض ولبعض باتمنالها الخير زي مابتمنيه لنفسك
وبحبها لحبها لربنا وطاعتها ليه
يبقى انتي كده بتحبيها في الله
طيب وايه ثواب الحب في الله؟؟؟؟
ثواب عظيم فالمتحابون في الله يظلهم الله بظله يوم القيامه
تذوق حلاوه الايمان كما قال عليه السلام (ثلاث من كن فيه وجد بهن حلاوة الإيمان : أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما، وأن يحب المرء لا يحبه إلا لله، وأن يكره أن يعود في الكفر بعد أن أنقذه الله منه كما يكره أن يقذف في النار.)
محبه الله عز وجل : وجبت محبتي للمتحابين في والمتجالسين في والمتباذلين في.
تخيل بقى لما ربنا عز وجل يحبك (إذا أحب الله عبدا دعا جبريل فقال يا جبريل إني أحبه فأحبه فيحبه جبريل ثم ينادي جبريل في أهل السماء إن الله يحب فلانا فأحبوه فيحبه أهل السماء ثم يوضع له القبول في الأرض. )يعني ماتستغربش لو لقيت شخص كل الناس بتحبه فده من دلائل حب الله تعالى له
اهم وافضل واعلى ثواب هو
( إن من عباد الله عباداً ليسوا بأنبياء يغبطهم الأنبياء والشهداء )وقيل(هم ناس من أفناء الناس، ونوازع القبائل، لم تصل بينهم أرحام متقاربة، تحابوا في الله وتصافوا، يضع الله لهم يوم القيامة منابر من نور فيجلسهم عليها، فيجعل وجوههم نورا، وثيابهم نورا، يفزع الناس يوم القيامة ولا يفزعون وهم أولياء الله الذين لا خوف عليهم ولا هم يحزنون)تخيل ديه ...يغبطهم الانبياء والشهداء يعني يتمنوا يبقوا زيهم تخيلوا بقى لما النبي والشهيد يتنمنوا يبقى زيك يبقى ثوابك انت عامل ازاي؟؟!!!
متهيقلي مفيش عباده اسهل من كده لان كلنا لينا اصحاب واحباب يبقى لازم ناخد النيه لكده اننا نحب بعض في الله حتى يحبنا الله ويجلسنا في منابر من نور
ده غير ان الحب لايولد الا الحب حتى رسولنا الكريم اوصانا باننا لو حبينا حد نقوله انا احبك في الله
كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(إذا أحب أحدكم صاحبه فليأته في منزله فليخبره أنه يحبه )

اللهم اني اسالك حبك وحب من يحبك وحب كل عمل يقربنا الى حبك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الأحد أغسطس 07, 2011 9:57 pm

خصلة النهارده هي (مساعده الناس وقضاء حوائجهم)

صفه النهارده متصله جدااا بحياتنا ..والحياه قائمه على الناس اللي عن طريقهم كل واحد بيقضي حاجه محتاجلها
طيب ...احيانا في ناس بتطلب مننا مساعده معينه او نروح معاهم مشوار او نخلصلهم امر معين
واحنا بنفضل نتافف ونقول هو مالقاش غيري هو انا لسه حروح!!!!!
مع ان يمكن ربنا عشان بيحبك بعتلك الشخص ده عشان يطلب مساعدتك عشان تاخد ثواب عظيم باذن الله
طيب ياترى انت عارف فضل قضاء حوائج الناس؟؟؟؟
طيب تيجي نسمع الحديث ده مع بعض عن عبدالله بن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( أحب الناس إلى الله أنفعهم ، وأحب الأعمال إلى الله عز وجل سرور تدخله على مسلم ، أو تكشف عنه كربة ، أو تقضي عنه دينا ، أو تطرد عنه جوعا ، ولأن أمشي مع أخي المسلم في حاجة أحب إليّ من أن اعتكف في المسجد شهرا ، ومن كف غضبه ستر الله عورته ، ومن كظم غيظا ، ولو شاء أن يمضيه أمضاه ، ملأ الله قلبه رضا يوم القيامة ، ومن مشى مع أخيه المسلم في حاجته حتى يثبتها له ، أثبت الله تعالى قدمه يوم تزل الأقدام ، وإن سوء الخلق ليفسد العمل كما يفسد الخل العسل )
شايف الثواب قد ايه................
لا ده انت ممكن كمان تحتسب الثواب والاجر عند الله فربنا يكتبلك بكل خطوه تمشيها لتساعد غيرك حسنه
ده غير ان الله في عون العبد مادام العبد في عون اخيه
يعني اعمل خير وساعد الناس وحتلاقي ربنا يسهلك امورك ويجعلك من كل ضيق مخرجا
يبقى خلاص من النهارده لاحنكسل ولانتافف وحنساعد الناس ونقضي حوائجهم لان دي احب الاعمال الى الله التي ستدخلنا الجنه باذن الله. ولا زم ندعي ربنا دايما أن يستخدمنا ولا يستبدلنا وخليك فاكر أن الله اذا أحب عبدا استخدمه..يعني كل يوم لازم تاخد بالك في حد حيسألك أو يطلب منك حاجه أو يقصدك في أي أمر ..وطول ماانت حاسس انك بتعمل حاجه وبتساعد الناس يبقى ربنا بيستخدمك ..وبكده يبقى ربنا بيحبك ان شاء الله ..فحاول تعمل مقياس حب الله تعالى لك بمدى مساعدتك للناس ونفعك ليهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الإثنين أغسطس 08, 2011 9:25 pm

.صفة النهارده هي ...........ياترى لو بتحب حد اووووي والشخص ده بعتلك رساله عشان تقراها ياترى حتقراها ازاي؟؟؟ ياترى تركيزك فيها حيبقى ايه؟؟ ياترى حتعمل فيها ايه بعد ماتقراها , وحتقراها كام مره بعد كده؟؟؟ طب تخيل لو الرساله دي من ربنا سبحانه وتعالى خالقنا ورازقنا والرساله هي القران الكريم...صفه النهارده هي(حب القران الكريم والعمل به) ....القران الكريم معجزه وده لاسباب كتييييره اوووي كفايه انه صالح على مر العصور وانه ملئ بالمعجزات اللي لسه كتير منها مااكتشفش لغايه دلوقتي غير كده انك لما بتقراه بتحس ان ربنا بيكلمك ..فقد ورد في الأثر:" إذا أردت أن تكلم الله فاقرأ القرآن وإذا أردت أن يكلمك الله فاقرأ القرآن" طيب وايه كمان ؟؟؟ طيب تعالوا نسمع الايه دي قال تعالى (إن الذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سرّاً وعلانية يرجون تجارة لن تبور ليوفيهم أجورهم ويزيدهم من فضله إنه غفور شكور ) تيجوا نتاجر مع الله وناخد حسنات بحاجات سهله جدااا لان قراءه القران لاتتطلب الا مصحف ولو انت حافظ ممكن تقرا من غير حاجه وانت قاعد او قبل ماتنام اوانت في المواصلات والعداد بيشتغل والحسنات بتزيد ...طيب وايه تاني؟؟؟ قال صلى الله عليه وسلم: (اقرأوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه ) رواه مسلم. ‏
يعني احنا قلنا قبل كده ان رسولنا عليه افضل الصلاه والسلام ان شاء الله يشفعلنا يوم القيامه ..لا والقران كمان حيشفعلنا ان شاء الله ...ليه تضيع حاجه ممكن تنقلك من النار للجنه او من درجه لدرجه اعلى في الجنه ...ماتنساش ان في حاجات ليك وحاجات عليك وفي حاجات حتشهد عليك يوم القيامه ..ايدك ورجلك ولسانك وكل اعضاء جسمك يعني لازم تضمن حاجه تشفعلك وتجادل عنك يوم القيامه...وغير الشفاعه فعلى قد مابتقرا قران في الدنيا وتحفظ وتتدبر حتكون منزلتك ودرجتك في الجنه ان شاء الله ..قال عليه الصلاه والسلام
(يقال لصاحب القران: اقرأ وارتق ورتل كما كنت ترتل في الدنيا , فإن منزلتك عند آخر آية تقرؤها).أخرجه الترمذي. اوعى تكتفي ان تكون كل طموحاتك انك تزحزح عن النار وتدخل الجنه ليه ماتطمحش في اكتر من كده ليه مش الفردوس الاعلى.. وليه مش بجوار رسولنا ونبينا محمد عليه افضل الصلاه والسلام ..انت اقل من اللي حيبقوا معاه في ايه!!! وعندك الوسيله كتاب ربنا اقرا ورتل وجمع حسنات وعلمه لولادك ..وشجع صحابك عالقراءه وعلم الناس لانك بتعليمك ليهم بتعمل صدقه جاريه لنفسك كل ماحيقروا حتاخد انت حسنات ان شاء الله
ولو حتى بتغلط او مابتعرفش تقرا كويس اسمع الحديث ده
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم( الذي يقرأ القران وهو ماهر به مع السفرة الكرام البررة, والذي يقرأ القران ويتتعتع فيه وهو عليه شاق له أجران). أخرجه البخاري. يعني كله ثواب وكله حسنات وكله خير ومابالك واحنا في شهر الحسنات وشهر القران ,,والحسنات بتتضاعف وربنا مدينا الفرصه دي لازم نستغلها وشوف بقى لو بتعرف تحسب حيطلعلك كام حسنه لو قريت ايه واحده بس في رمضان لان الحديث بيقول
عن ابن مسعود رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(من قرأ حرفا من كتاب الله فله حسنة, والحسنة بعشر أمثالها لا أقول{ألم} حرف, ولكن : ألف حرف,ولام حرف, وميم حرف).أخرجه الترمذي.
وفرمضان الحسنه بسبعين يعني تقريبا قراءه الجزء الواحد ب4مليون حسنه شوف بقى لو ختمت القران مره حتاخد قد ايه ؟؟؟ ولو اكتر من مره..؟؟..والله يضاعف لمن يشاء ...بجد فرصه لاتعوض
وغير كل ده وده فقراءه القران بتدي راحه نفسيه للانسان وتحسسه بالطمانينه وساعه مابيقرا الملايكه كلها بتبقى محاوطاه.....يعني كله معجزات في معجزات لازم نستغل الفرصه ونقرا ونرتقي في الدنيا وفي الجنه ان شاء الله ...لازم نختم مره واتنين وتلاته وخدوا بالكم الدعاء عند ختم القران مستجاب ان شاء الله...لازم نحاول نحفظ ونحفظ الناس ونحببهم في قراءه القران ونحاول نتدبر ونتعلم ونحسن القراءه وكله في ميزان حسناتنا ان شاء الله
واوعوا القران يبقى في رمضان وبس ,,,لازم نفضل نقرا طول السنه ونختم كذا ختمه ونعود نفسنا من رمضان على كده ...وعشان نساعد نفسنا ...حاول تبدا ختمه جديده اخر رمضان عشان تحاول تكمل بعد رمضان وماتكسلش ....تاجر مع الله وزود حسناتك وتقرب من ربنا بقراءه كتابه الكريم لانه فرصه عظيمه وشفبع لينا يوم القيامه باذن الله...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الثلاثاء أغسطس 09, 2011 9:50 pm

صفة النهارده هي (الستر)

الستر نعمه عظيمه ربنا انعم بيها علينا مش حتعرف قيمتها الا لماتفتكر كام مره غلط فيها وعصيت ربنا وعملت حاجات لو اهلك عرفوها كانوا زعلو منك ورغم كده ربنا سترك
مع انه شافك وكان باديه انه يفضحك ويفشي سرك لكن لان ربنا حليم ستار
بيستر علينا بس ياريتنا بنتعلم ومابنكررش الغلط!!!!!
للاسف بنستغل كرم ربنا علينا ونقول مهو لو كان عايز يفضحني كان فضحني اول مره لكن هو مش عايز يفضحني خالص!!!!فحعمل اللي انا عايزه
وللا يمكن ناس كتير فاكراها شطاره وجدعنه منها انها عرفت تخبي غلطها وللا تداري نفسها
تبقوا غلطانين
فاكر يوم ماكنت بتغش في الامتحان والمراقب دير وشه وكان حيشوفك بس مااخدش باله
فاكر لما كنت بتتفرج عالتلفزيون على افلام مخله وابوك دخل عليك وماشفكش
وانتي فاكره لماكنتي بتكلمي ولد بليل في التليفون ومحدش عرف عندكم في البيت
اوعى تفتكرها شطاره ده اسمه ستر ربنا
واوعى تفتكر ان الستر ده تقصير من ربنا وللا تهاون وللاعجز انه يعمللك حاجه بالعكس ده رحمه ربنا ...بيقولك شفت انا حميتك ازاي مع انك بتعصاني !!!!لسه برضه مش عايز تتوب!!!
لكن لو ماتبتش ربنا هو المنتقم وزي ماسترك ممكن يفضحك
لا وفي الاشد من كده واحد عمل حاجه غلط وربنا ستره يروح يقول للناس انا عملت الحاجه دي!!!زي كانك بتقول يارب انا مش عايزك تسترني انا عايز فضيحه!!!
وده عقابه عسير عند ربنا فاسوا شئ عند ربنا هو المجاهره بالمعصيه
تبقى فاطر في رمضان وربنا سترك تقوم تمشي في الشارع وانت بتاكل........خدوا بالكم ده شئ بيغضب ربنا...وده كلام الرسول عليه الصلاه والسلام
‏عن أبا هريرة ‏ ‏يقول ‏ ‏سمعت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول ‏ ‏كل أمتي معافى إلا المجاهرين وإن من المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملا ثم يصبح وقد ستره الله عليه فيقول يا فلان عملت البارحة كذا وكذا وقد بات يستره ربه ويصبح يكشف ستر الله عنه ).

بدل مايفضل يحمد ربنا ويشكره انه ستره ويتوب ويندم ويعزم على عدم العوده للذنب
طيب في حاجه تانيه ممكن تكون بتفضح الناس او بتتكلم في عرضهم
فاياكم والاعراض واوعوا حد يتكلم في عرض حد والا ربنا حيفضحه في قعر بيته
طيب ده لو احنا افترينا على حد ؟؟؟طيب لو شفنا المعصيه بعنينا؟؟؟
اذا كان ربنا بيستر عبده تيجي انت العبد وتفضح عبد زيك حتى لو كان غلطان.... او حد يعترفلك بحاجه تقوم تفضحه او تشوف حد على معصيه فتدور تنشرها وتقولها للناس ....حرام عليك
انت ماسمعتش الحديث اللي بيقول ( ‏يا معشر من آمن بلسانه ولم يدخل الإيمان قلبه ‏ ‏لا ‏ ‏تغتابوا ‏‏ المسلمين ولا تتبعوا عوراتهم فإنه من اتبع عوراتهم يتبع الله عورته ومن يتبع الله عورته يفضحه في بيته ).
لكن لو سترته ربنا حيسترك في الدنيا ويوم القيامه باذن الله
حد يطول ؟؟؟وانت مش خسران حاجه يعني لو اتكلمت على ده وفضحت ديه حتكسب ايه؟؟؟ولا حاجه بالعكس ده انت حتخسر رضا ربنا وستره عليك وده اكتر حاجه محتاجينلها عشان يغفر لنا الله ويرحمنا زي ماالرسول عليه الصلاه والسلام قالنا : (يدنو أحدكم من ربه، فيقول: أعملتَ كذا وكذا؟ فيقول: نعم. ويقول: عملت كذا وكذا؟ فيقول: نعم. فيقرره، ثم يقول: إني سترتُ عليك في الدنيا، وأنا أغفرها لك اليوم)
اللهم استرنا فوق الارض وتحت الارض ويوم العرض عليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الجمعة أغسطس 12, 2011 12:49 pm


صفة النهارده
واللي اعتقد ان الايمان لايكتمل بدونها او بالاصح هي اصل الايمان

صفه النهارده هي (تقوى الله)
(وَإِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاتَّقُونِ)فما معنى التقوى
قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه : (( التقوى هي الخوف من الجليل ، والعمل بالتنزيل ، والقناعة بالقليل ، والإستعداد ليوم الرحيل )).
طيب اسال نفسك كده هل انا متقي؟؟؟
طب ممكن اعرف ازاي الاجابه اذا كانت اه اولا اقولك هل انت بتراقب ربنا في كل تحركاتك
هل بتخاف ربنا وبتطيعه وبتنفذ اوامره وبتترك نواهيه حتى وانت لوحدك ومحدش معاك
اقولكم حاجه ...انا النهارده كنت محضره صفه تانيه اقولها بس شفت مشهد خلاني اقول ان تقوى الله هي اساس كل العبادات وخاصه الصوم
النهارده شفت شاب في نهار رمضان طلع البكونه وقفلها كويس وتاكد ان محدش من اهله حيشوفه وطلع سجاره وقعد يشرب ...وهو المفروض صاااايم
وعشان كده اصل الصيام هو تقوى الله وصيام كل الجوارح عما حرمه الله وعشان كده لما تسمع ايه الصيام تلاقي ربنا قال
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ)لان الصيام ده بجد اكتر حاجه بينك وبين ربنا ممكن تاكل ومحش يشوفك غيره او تعمل اي معصيه وتفتكر ان محدش شايفك
مع انه هو الاعلم بيك من نفسك
طيب تيجواا نشوف ثواب المتقين
الايات لاتعد ولاتحصى عن ثواب المتقين ولو قعدت اتكلم من النهارده لغايه بكره مش حخلص
طيب حنشوف بعض الايات اللي بتدل قد ايه المتقين غاليين على ربنا
(بَلَى مَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ وَاتَّقَى فَإِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ)
(وَيُنَجِّي اللَّهُ الَّذِينَ اتَّقَوْا بِمَفَازَتِهِمْ لا يَمَسُّهُمُ السُّوءُ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ)
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَآمِنُوا بِرَسُولِهِ يُؤْتِكُمْ كِفْلَيْنِ مِنْ رَحْمَتِهِ وَيَجْعَلْ لَكُمْ نُوراً تَمْشُونَ بِهِ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ)
(وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجاً(2) وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِبُ )
(وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ)
(وَلَنِعْمَ دَارُ الْمُتَّقِينَ(30) )جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ لَهُمْ فِيهَا مَا يَشَاءُونَ كَذَلِكَ يَجْزِي اللَّهُ الْمُتَّقِينَ)
شفتوا قد ايه ثواب المتقين حب ربنا ,وانا لايمسهم سوء,وان يجعل الله لهم نوراويغفر ذنوبهم ويدخلهم جنه النعيم
فيلا بينا واحنا في شهر التقوى ان نتقي الله
ونجعل شعارنا السنه دي الله شاهدي ,الله ناظري,الله مطلع علي
لاوقبل ماامشي في حاجه اخيره
ربنا قال (ا نَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ)يعني كل ماتتقي الله كل ماتكون الاكرم عند الله سبحانه وتعالى ونحن في شهر التنافس والعتق من النار فكن اتقى تكن اكرم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو بدر
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الجدي

عدد المساهمات : 839
تاريخ الميلاد : 30/12/1978
العمر : 37
نقاط : 1109
تاريخ التسجيل : 02/04/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الإثنين أغسطس 15, 2011 1:53 pm

السلام عليكم وبسم ال

جهد رائع ومثمر

شكرا أختي الفاضلة


جعل الله ذلك في موازين أعمالك


كفاعله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.geocities.com/almorabbi/
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الأربعاء أغسطس 17, 2011 12:10 am

جزاك الله كل خير أستاذ أبو بدر وكل عام وانت بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الأربعاء أغسطس 17, 2011 12:12 am

خصله النهارده هي ............(العفو عند المقدره).............

ياريت لو كلنا اتصفنا بيها والخصله دي عايزه عزيمه قويه جدااااا
لان دافع الانتقام بيشد الانسان وبيدفعه انه ياخد حقه ومايسامحش
لكن تيجو نشوف فضل العفو عن المقدره{وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا أَلَا تُحِبُّونَ أَن يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ}
قال تعالى {وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ}


يعني عايز تعرف ثوابك لو عفيت عن حد بالذات لو انت قادر تنتقم؟؟؟
الاجابه هي الاتحبون ان يغفر الله لكم؟؟؟
طيب عايز حاجه تانيه
اسمع الايه دي
وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ (*) الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ (*) وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللَّهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَى مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ (*) أُولَئِكَ جَزَاؤُهُمْ مَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ - آل عمران

ايه رايك بقى يعني حاجه بسيطه تعملها وتعفو عن الناس وربنا يغفر لك ويعطيك جنات تجري من تحتها الانهار خالدين فيها
يبقى تستاهل وللا ماتستاهلش
يبقى حنعمل ايه النهارده ومن النهارده ...فكر بسرعه انت كنت زعلان من مين ؟؟كان نفسك تيجي الفرصه وتنتقم من مين؟؟
مين ضايقك اوووي وكان بيعاملك وحش
حالا وماتتاخرش الاتحبون ان يغفر الله لكم

لا طبعا نحب ...يبقى انسى كل اللي فات واعفوا عشان ربنا يعفوا عنك في الايام المباركه دي باذن الله
وربنا يتقبل منا ومنكم ان شاء الله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   السبت أغسطس 20, 2011 10:58 pm

خصلة النهارده هي ... اسمعوا الايه دي كده ( الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانا و قالوا حسبنا الله و نعم الوكيل ، فانقلبوا بنعمة من الله و فضل لم يمسسهم سوء و اتبعوا رضوان الله و الله ذو فضل عظيم )
ها عرفتوها وللا لسه؟؟؟
الصفه اللي معانا النهارده هي(التوكل على الله)

قريت الايه اللي فاتت دي شفت التوكل معناه ايه
معناه زي مابيقولوا كده بالعاميه ارمي حمولك على الله وماتشيلش هم
انتوا عارفين ان التوكل ده اكبر نعمه ربنا ادهالك

حتقولي ليه؟؟حقولك لانك مثلا لما بتكون في قضيه وبتوكل محامي بيحاول يساعدك على قد مايقدر لكن ممكن القضيه تخسر برضه
ده غير انك بتدفعله فلوس وكل شويه يطلب منك حاجه
وممكن بعد كل ده يقولك اسف مش حقدر اكمل معاك!!!!!

طب ليه رايك في اللي توكله وانت متاكد انه حيمشيك في الطريق الصح وحيرضيك واللي بيطلب منك انك توكله وهو يتصرف في كل حاجه وعمره ماحيقولك اتصرف انت انا سيبتك
من غير مقابل ولااي مطالب
لاوغير كل ده انه رب العالمين المتصرف في شئون الكون كله

يعني انت ايه اللي عليك تعمله ؟؟؟

انت تعمل اللي عليك لاتفكر في اللي حيحصل ولاتخاف من المجهول
بس قول (حسبي الله ونعم الوكيل)وبعدها نام مرتاح لان ربك حييسرلك كل امورك ويمشيهالك احسن مما كنت فكرت من النهارده للسنه الجايه

طيب حنعمل ايه دلوقتي؟؟؟
خلي عندك ثقه في ربنا ووكله حالا وقول ورايا حسبي الله ونعم الوكيل عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
يبقى من النهارده ماتخافش من اللي حيحصل وللا حتجيب الفلوس منين ولا حتتجوزي ازاي ولا حتدخل كليه ايه
اعمل اللي عليك وسيب الباقي عالوكيييييييييييييييييييييييييييل.
( ومن يتوكل على الله فهو حسبه )
أي كافيه من كل ما أهمه وشغل باله وكذلك كافيه من كل شر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الثلاثاء أغسطس 23, 2011 10:52 pm


صفة النهارده هي ....(حسن الظن بالله تعالى)

معناه ايه الكلام ده؟؟؟ معناه ان زي ماحتظن في ربنا حيكون كذلك
يعني ايه برضه ؟؟؟
طب اسمع الحديث القدسي ده ...فعن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال : قال النبي - صلى الله عليه وسلم - : يقول الله تعالى : ( أنا عند ظن عبدي بي ، وأنا معه إذا ذكرني ، فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي ، وإن ذكرني في ملإ ذكرته في ملإ خير منهم ، وإن تقرب إلي بشبر تقربت إليه ذراعا ، وإن تقرب إلي ذراعا تقربت إليه باعا ، وإن أتاني يمشي أتيته هرولة )

ولما ربنا قال انا عند ظن عبدي بي كان يقصد اننا لازم نحسن الظن برب العالمين
يعني لما تتوب بنيه صادقه لله تبقى متاكد ان ربنا ان شاء الله قبل توبتك
وعارف بقى لو الانسان اعتقد ان ربنا مش حيقبله ده يعتبر يأس من رحمه الله
وده من كبائر الذنوب يعني شوفتوا رحمه ربنا بينا هوه اللي عايز يغفرلنا سبحانه وتعالى وعايز يتقبل مننا
ونفس الموضوع في الدعاء فالرسول عليه الصلاه والسلام قالنا (ادعو الله تعالى وانتم موقنون بالاجابه)
وكان عمر ابن الخطاب رضي الله عنه
كان بيشيل هم الدعاء مش الاجابه.. لانه بيبقى خايف ينسى حاجه وهوه بيدعي لكنه كان موقن بالاجابه
حتقولولي طب مانا بقالي 5سنين بدعي بدعوه معينه وماتحققتش
بس اكيد برضه دعيت بكذا حاجه واتحققت واكيد الحاجه ديه ربنا ماخرها لسبب هوه بس اللي يعرفه
ويمكن تكون انت بتدعي بحاجه وشايفها انسب حاجه ليك
وربنا شايفلك حاجه احلى منها واكيد لو كنت عرفتها كنت حتدعي بيها
يعني خير في الحالتين المهم انك تجتهد وتدعي وتعمل اللي عليك وتجهز ورقه فيها كل الدعوات اللي انت عايزها ومن النهارده كل يوم حتدعي بنفس الدعوات ساعه الفطار وفي دعاء الوتر وفي كل الاوقات وطبعا في الأيام الجميله اللي احنا فيها ديه أيام العشر الاواخر..اللي فيها ليله القدر وهي ليله الدعاء فيها مستجاب
فاجتهدوا وادعوااا وربنا قريب يجيب دعوه الداعي اذا دعاه
وياريت ماننساش ندعي للمسلمين والاسلام وندعي لبعض لان دعاء المرء لاخيه بظهر الغيب مستجاب وربنا يتقبل منا جميعا ويبلغنا ليله القدر باذن الله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin//د.وسام محمد
المدير العام Administrator
المدير العام Administrator


الابراج : الميزان

عدد المساهمات : 3746
تاريخ الميلاد : 13/10/1981
العمر : 35
نقاط : 6261
تاريخ التسجيل : 04/01/2008
رقم الهاتف الجوال : 0020169785672

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الأربعاء أغسطس 24, 2011 11:17 pm

[right] ربي السلام عليكم وبسم ال ربي

نتواصل مع الجهد المتميز الذي تقدمه زميلتنا العزيزة

ومعنا صفة الإيثار

الإيثار
انطلق حذيفة العدوي في معركة اليرموك يبحث عن ابن عم له، ومعه شربة ماء. وبعد أن وجده جريحًا قال له: أسقيك؟ فأشار إليه بالموافقة. وقبل أن يسقيه سمعا رجلا يقول: آه، فأشار ابن عم حذيفة إليه؛ ليذهب بشربة الماء إلى الرجل الذي يتألم، فذهب إليه حذيفة، فوجده هشام بن العاص.
ولما أراد أن يسقيه سمعا رجلا آخر يقول: آه، فأشار هشام لينطلق إليه حذيفة بالماء، فذهب إليه حذيفة فوجده قد مات، فرجع بالماء إلى هشام فوجده قد مات، فرجع إلى ابن عمه فوجده قد مات. فقد فضَّل كلُّ واحد منهم أخاه على نفسه، وآثره بشربة ماء.
***
جاءت امرأة إلى الرسول صلى الله عليه وسلم، وأعطته بردة هدية، فلبسها صلى الله عليه وسلم، وكان محتاجًا إليها، ورآه أحد أصحابه، فطلبها منه، وقال: يا رسول الله، ما أحسن هذه.. اكْسُنِيها. فخلعها النبي صلى الله عليه وسلم وأعطاها إياه. فقال الصحابة للرجل: ما أحسنتَ، لبسها النبي صلى الله عليه وسلم محتاجًا إليها، ثم سألتَه وعلمتَ أنه لا يرد أحدًا. فقال الرجل: إني والله ما سألتُه لألبسها، إنما سألتُه لتكون كفني. [البخاري]. واحتفظ الرجل بثوب الرسول صلى الله عليه وسلم؛ فكان كفنه.
جاء رجل جائع إلى الرسول صلى الله عليه وسلم وهو في المسجد، وطلب منه طعامًا، فأرسل صلى الله عليه وسلم ليبحث عن طعام في بيته، فلم يجد إلا الماء، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من يُضيِّف هذا الليلة رحمه الله)، فقال رجل من الأنصار: أنا يا رسول الله.
وأخذ الضيفَ إلى بيته، ثم قال لامرأته: هل عندك شيء؟ فقالت: لا، إلا قوت صبياني، فلم يكن عندها إلا طعام قليل يكفي أولادها الصغار، فأمرها أن تشغل أولادها عن الطعام وتنومهم، وعندما يدخل الضيف تطفئ السراج(المصباح)، وتقدم كل ما عندها من طعام للضيف، ووضع الأنصاري الطعام للضيف، وجلس معه في الظلام حتى يشعره أنه يأكل معه، وأكل الضيف حتى شبع، وبات الرجل وزوجته وأولادهما جائعين.
وفي الصباح، ذهب الرجلُ وضيفه إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فقال للرجل: (قد عجب الله من صنيعكما بضيفكما الليلة) [مسلم]. ونزل فيه قول
الله -تعالى-: {ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة} [الحشر: 9]. والخصاصة: شدة الحاجة.
***
اجتمع عند أبي الحسن الأنطاكي أكثر من ثلاثين رجلا، ومعهم أرغفة قليلة لا تكفيهم، فقطعوا الأرغفة قطعًا صغيرة وأطفئوا المصباح، وجلسوا للأكل، فلما رفعت السفرة، فإذا الأرغفة كما هي لم ينقص منها شيء؛ لأن كل واحد منهم آثر أخاه بالطعام وفضله على نفسه، فلم يأكلوا جميعًا.
***
ما هو الإيثار؟
الإيثار هو أن يقدم الإنسان حاجة غيره من الناس على حاجته، برغم احتياجه لما يبذله، فقد يجوع ليشبع غيره، ويعطش ليروي سواه. قال الله صلى الله عليه وسلم: (لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه) [متفق عليه].
وتقول السيدة عائشة -رضي الله عنها-: ما شبع رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاثة أيام متوالية حتى فارق الدنيا، ولو شئنا لشبعنا، ولكننا كنا نؤثر على أنفسنا.
فضل الإيثار:
أثنى الله على أهل الإيثار، وجعلهم من المفلحين، فقال تعالى: {ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون} [الحشر: 9].
الأثرة:
الأثرة هي حب النفس، وتفضيلها على الآخرين، فهي عكس الإيثار، وهي صفة ذميمة نهى عنها النبي صلى الله عليه وسلم، فما أقبح أن يتصف الإنسان بالأنانية وحب النفس، وما أجمل أن يتصف بالإيثار وحب الآخرين.


http://islam.aljayyash.net/encyclopedia/book-1-11

_________________

مع خالص شكري وتحياتي
د.وسام محمد إبراهيم علي
مدير"وسام المنتدي التربوي"
http://wessam.allgoo.us/
مدرس المناهج وتقنيات تعليم التاريخ

كلية التربية-جامعة الإسكندرية-جمهورية مصر العربية
mobile:00201069785672
e-mails:dr_wessam2006@hotmail.com
wessam_mohamed_4ever@yahoo.com
With my sincere thanks and greetings
Dr.Wessam  Mohammed Ibrahim Ali
Lecturer and faculty member
PHD Doctor in curricula and Technology of history Education
College of Education - University of Alexandria - Arab Republic of Egypt



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://wessam.allgoo.us
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الخميس أغسطس 25, 2011 10:32 pm

جزاك الله كل خير يا د. وسام على الاضافه المتميزه والمفيده ..ربنا يجعله في ميزان حسناتك باذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الخميس أغسطس 25, 2011 10:40 pm

النهارده حنتكلم عن حاجه مهمه جدااااااااا وهي الحقيقه مش صفه على قد ماهي امتناع عن صفه او بالاصح صفتين
والصفه هي
(حفظ اللسان)
والابتعاد عن صفتين هما الغيبه والنميمه
وطبعا دي من الحاجات الخطيره جدااا والمنتشره في المجتمع وخاصه البنات الفاضيين اللي ماوراهمش شغلانه غير الكلام عن ديه او السخريه من دي
واكيد كلنا بنقع في المشكله دي
وبما ان رمضان شهر اراده وتخلص من المعاصي فلازم نستغله اننا نتخلص من الذنبين الخطيرين دول اللي ممكن يخدونا للنار والعياذ بالله
طبعا كلنا عارفين الايات والاحاديث اللي بتدل عن حرمه الغيبه... والغيبه طبعا هي ذكر اخيك بما يكره وهو مش موجود يعني تقول فلان ده سخيف وكلامه ممل ...اوتقولي فلانه دي دمها تقيل وشكلها عامل زي ......
طيب والنميمه ...النميمه هي باختصار نقل الكلام يعني الواحد ياخد كلام من هنا وبحطه هنا وزي مابيقولوا يبقى بوشين
طيب معقوله الذنبين دول ممكن يودونا النار؟؟؟؟ايوه ممكن وربنا يبعد عننا كلنا لان الحديث بيقول كده(لا يدخل الجنة نمام)وقال الله تعالى"لا يغتب بعضكم بعضا أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه"(سورة الحجرات12)
طيب حتقولي دنا بتكلم كلام عادي.............. طب ايه رايك ان السيده
عائشه مره قالت امام الرسول على امراه اسمها صفيه انها قصيره فضب الرسول عليه الصلاه والسلام وقال لا تغتابوا الناس ولا تتبعوا عوراتهم فمن يغتاب المسلمين يفضحه الله وهو في قعر بيته
شفتوا عقاب الغيبه والنميمه في الدنيا والاخره... ده غير ان انت بغيبتك او نمك عالشخص ده بتديله حسنات وبتاخد منه سيئات طيب يبقى ليه الموضوع من اوله
ونحن في شهر الاراده والتغير حيكون شعارنا السنه دي (امسك لسانك)عن اي مكروه او كلام عن الناس واما ان تقول خيراااا او تصمت وده اللي علمهولنا ديننا الحنيف
ومن دلوقتي لازم تتوب توبه نصوحه وحتى لو حد بدا معاك الحوار عن حد تاني اما ان تنهيه او لاترد
ولو لاقدر الله وقعت في هذا الذنب تب الى الله سريعا وادعوا لمن اغتبته بالخير لعل الله يستجيب منك ويقبل توبتك باذن الله
حفظنا الله واياكم من كل مايغضب الله تعالى ووفقنا لطاعته باذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الجمعة أغسطس 26, 2011 9:45 pm

[size=16]صفة النهارده ..للأسف اصبح قله قليله من الناس يتصفون بها

صفه النهارده هي(الصدق) فالصدق هو قول الحق ومطابقة الكلام للواقع
ياترى اخر مره كذبت فيها كانت امتى؟؟؟..ياترى بتكذب في اليوم كام مره؟؟؟..وياترى بيتكذب عليك قد ايه؟؟؟..طب هل انت عارف عقوبه الكذب؟؟؟.. ال3اسئله الاولانيين لازم تجاوبهم مع نفسك بصراحه اما السؤال الرابع فانا ممكن افكرك بعقوبه الكذب وقد ايه هو صفه ذميمه
سئل النبي صلى الله عليه وسلم: أيكون المؤمن جبانًا؟ قال: (نعم).
قيل: أيكون المؤمن بخيلا؟ قال: (نعم).
قيل: أيكون المؤمن كذابًا؟ قال: (لا) [مالك].......
شفت قد ايه مع ان الجبن والبخل صفات سيئه اوووي برضه بس معنى كده ان الكذب اسوا بكتير
خدتوا بالكم من حاجه؟؟؟ كل يوم نقول صفه وحشه نعرف انها بتقلل الايمان او بتنقصه او بتنفي صفه الايمان عن الشخص وعشان كده كلنا مسلمين لاننا نطقنا بالشهادتين..
لكن ياترى كلنا مؤمنين؟؟؟
طيب تيجوا نسمع الحديث ده قال صلى الله عليه وسلم (عليكم بالصدق فإن الصدق يهدي إلى البر ، والبر يهدي إلى الجنة ، وما زال الرجل يصدق ويتحرى الصدق ، حتى يكتب عند الله صدّيقا" وإياكم والكذب فإن الكذب يهدي إلى الفجور والفجور يهدي إلى النار ، وما زال العبد يكذب ويتحرى الكذب
حتى يكتب عند الله كذابا" )
ترضى انك تدخل النار عشان حاجه تافهه.. استسهلت فيها الكذب عن قول الحقيقه او ترضى انك تكتب عند الله كذابا او منافق بدل ماتتكتب مؤمن او كريم او صالح
فكر كده شويه؟؟؟..هو الموضوع يستاهل!! وبعدين ماتنساش ربنا عارف انك بتكذب وعارف انك بتصدق لو بتقول الحقيقه ...وبايده يكشف كذبك وبايده برضه انه ينجيك لو قلت الحقيقه.. الناس بتفتكر ان الكذب اليومي العادي ده كذب ابيض وفي ناس شغلتها الشاغله هي الكذب عشان تضحك على الناس او تتريق عليهم ...وبعد كده محدش بيصدقهم تاني.....لا وايه كمان حاجه زي الشات مثلا بغض النظر انه حرام لا ده كمان كله كذب من اوله لاخره ويقولولك بنتسلى ...خدوا بالكم الموضوع مش هزار في حاجات احنا بناخدها باستخفاف لكن بتكون عظيمه عند ربنا وعقابها شديد
يبقى؟؟؟ لازم نحاسب نفسنا كل يوم ونكافئ نفسنا لو ماكدبناش ونتوب لربنا لو كدبنا وبالتعود حنتخلص من الصفه دي خالص ان شاء الله
طيب تيجوا نشوف جزاء الصادقين قال تعالى (هَذَا يَوْمُ يَنْفَعُ الصَّادِقِينَ صِدْقُهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ).
اللهم اجعلنا من الصادقين وارزقنا الجنه ...امين يااارب
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa ali elshweekh
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الدلو

عدد المساهمات : 218
تاريخ الميلاد : 27/01/1989
العمر : 27
نقاط : 294
تاريخ التسجيل : 27/05/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم   الأحد أغسطس 28, 2011 12:19 am

]
الصفه اللي حنقولها النهارده لها علاقه بتاني ركن من اركان الاسلام ...الصلاه

صفه النهارده هي(الخشوع في الصلاه) والخشوع في اللغة :هو الخضوع والسكون

قبل مانبدا كده اسال نفسك ياترى بتخشع في صلاتك؟؟؟ ياترى بتحس فيها بالطمانينه والسكون
وللا بس بتحس ان في مجهود عضلي بتعمله وخلاص... ياترى بتفتكر السور اللي قلتها بعد ماتخلص؟؟؟
في ناس بتعتبر الصلاه اداء واجب ...حاجه ولازم تتعمل باي طريقه ...لكن مايعرفوش ثواب الصلاه قد ايه لو اتعملت كويس وعقابها قد ايه لو مااتعملتش كويس
كتير مننا بيسرح في الصلاه او بتجيله افكار تشغله عن اللي بيقولوا فيبقى عامل زي البغبغان بيردد كلام وهو لا حاسس ولافاكر ولا عارف هو بيقول ايه
بس تعالى نشوف السلف الصالح كانوا بيعملوا ايه (فقد كان على بن الحسين ‘ إذا توضأ صفر لونه فيقول له أهله:ما هذا الذي يعتريك عند الوضوء ؟فيقول : أتدرون بين يدي من أقوام؟ [رواه الترمذي وأحمد].
الصلاه لها هيبه والهيبه الاكبر للي حتقف قدامه الله عز وجل ..يعني ربنا يبقى شايفك والمفروض انك بتكلمه ودماغك في اللعب.. واللا التمثيليه اللي حتفوتك.. وللا الموقف اللي حصل النهارده
مع ان الصلاه دي هي صله العبد بربه واكتر موضع بيبقى فيه الانسان قريب من ربنا وهو ساجد
طيب بلاش كل ده تيجوا نشوف عقوبه عدم الخشوع في الصلاه
جاء في الحديث عنه قال: ( إن العبد لينصرف من صلاته، ولم يكتب له منها إلا نصفها، إلا ثلثها، إلا ربعها، إلا خمسها، إلا سدسها، إلا سبعها، إلا ثمنها، إلا تسعها، إلا عشرها):، بمعنى أنَّ الصلاةَ لا تنال منها إلا على قدرِ حضور قلبِك وإقبالِك عليها
وعن أبو هريرة رضي الله عنه يقول (إن الرجل ليصلي ستين سنة ولا تقبل منه صلاة ,
فقيل له : كيف ذلك؟
فقال: لا يتم ركوعها ولا سجودها ولا قيامها ولا خشوعها )
يعني تخيل ان انت فاكر نفسك طول الفتره دي انك بتصلي وتيجي يوم القيامه تعرف ان ولا صلاه من اللي انت صلتها اتقبلت منك او اتحسبتلك
والدليل على كده الرجل اللي صلى قدام الرسول عليه الصلاه والسلام وقعد يقوله اذهب فصلي فانك لم تصلي والراجل عاد الصلاه كذا مره وبرضه الرسول امره بالاعاده....تفتكر لو الرسول عليه الصلاه والسلام شافك بتصلي حيقولك ايه؟؟؟؟ طب تفتكر ربنا حيقولك ايه يوم القيامه؟؟
يبقى لازم نصلي زي ماعلمنا رسولنا الكريم.. ومانستهونش بالصلاه لانها عماد الدين واول حاجه حيتحاسب عليها الانسان يوم القيامه, وده لاهميتها الشديده.. ونحاول نصفي ذهننا وتفكيرنا قبل الصلاه والدين مسهللنا الموضوع ده... لو حد قدامه اكل ياكل الاول وبعدين يصلي ولو حد بيدافع الاخبثين يدخل الحمام الاول وبعدين يصلي, عشان الانسان يخلي تركيزه في الصلاه وبس
وتابع نفسك يوم بعد يوم وشوف لو بعد ماخلصت صلاه لقيت نفسك فاكر السور اللي قلتها وتدبرتها يبقى انت كده خشعت في الجزء ده فاضل الركوع والسجود وباقي الصلاه ... وافضل على طول تخيل ان ممكن تكون ديه اخر صلاه تصليها في الدنيا فياترى اخر صلاه ممكن تكون ازاي؟؟؟؟
اللهم انا نعوذ بك من علم لاينفع ومن قبل لايخشع ومن دعوه لايستجاب لها
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خمس دقائق من وقتك ..صدقني مش حتندم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Wessam The Educational Forum وسام المنتدي التربوي :: التعريف بمؤسس المنتدي والترحيب بلأعضاء الجدد والإعلانات عن وظائف وتبادل أخبار أعضاء المنتدي" New Jobs & Welcome to The New Members-
انتقل الى: