Wessam The Educational Forum وسام المنتدي التربوي
عزيزي الزائر يشرفنا إنضمامك لأسرة المنتدي بالضغط علي كلمة التسجيل وإن كنت عضوا في المنتدي فبادر بالضغط علي كلمة دخول وأكتب أسمك وكلمة السر فنحن في إنتظارك لتنضم إليناDear Guest ,We welcome to you with us & We hope That you will be a Member in our Forum


We Present Wessam The Educational Forum بسم الله الرحمن الرحيم نقدم لكم وسام المنتدي التربوي
 
الرئيسيةFace Bookس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءدخول
المواضيع الأخيرة
» معاذ عبدالمجيد حميد الكبيسي : الهندسة البيئية (رؤية تربوية)
السبت أغسطس 29, 2015 11:38 am من طرف د.عبدالمجيد حميد الكبيسي

» CHI-SQUARE TEST كاي سكوير التعريف والخطوات مترجم من العربية إلي الإنجليزية
الأربعاء مايو 27, 2015 2:36 pm من طرف mona abdou

» أثر الوعي بالعمليات الإبداعية و الإسلوب الإبداعي في كفاءة حل المشكلات:رسالة دكتوراه (للتحميل)
السبت مايو 16, 2015 9:12 pm من طرف عصام عبد الرازق

» طلب بحوث ودراسات عن مناهج وطرق تدريس العلوم
السبت مايو 16, 2015 9:03 pm من طرف عصام عبد الرازق

» د.عبدالمجيد حميد الكبيسي: دليل الآنشطة التدريبية التربوية
الإثنين مايو 11, 2015 2:27 am من طرف د.عبدالمجيد حميد الكبيسي

» ملخصات رسائل ماجستير ودكتوراة في تخصص مناهج وطرق تدريس اللغة الإنجليزية للتحميل
الأحد أبريل 19, 2015 2:11 am من طرف Admin//د.وسام محمد

» برامج تحويل الملفات بي دي اف لاي صيغة اخري وبالعكس PDF2word&html...etc
السبت أبريل 18, 2015 7:13 pm من طرف معتز الليثي

» الأعداد الكاملة لمجلة كلية التربية جامعة الامارات العربية المتحدة منذ الصدور
الإثنين أبريل 13, 2015 9:36 am من طرف Admin//د.وسام محمد

» تخطيط لدرس تاريخ في منهج الدراسات الإجتماعية للصف السادس الإبتدائي بإستخدام 5 من طرق التدريس (تخطيط كامل للدرس)
الأربعاء أبريل 08, 2015 8:30 pm من طرف mallak

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
zinab
 
Admin//د.وسام محمد
 
abeerkhaled
 
esraa_eman hussein
 
yasmin abd elatif
 
Doaa Elgana
 
أبو بدر
 
MARWA ELBAHI
 
مونى00
 
marwa ali mahdy
 

شاطر | 
 

 البرمجيات مفتوحة المصدر.. فكرتها.. تاريخها.. تراخيصها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
bassant mohamed
الوسام البرونزي
الوسام البرونزي


الابراج : الحمل

عدد المساهمات : 109
تاريخ الميلاد : 01/04/1988
العمر : 28
نقاط : 193
تاريخ التسجيل : 18/12/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: البرمجيات مفتوحة المصدر.. فكرتها.. تاريخها.. تراخيصها   السبت فبراير 12, 2011 7:39 am

مع كثرة حديثنا عن المصادر المفتوحة وجدت أن كثيرا من القراء لا يعرف ما
المقصود بهذا المصطلح، حتى أن هناك من يعتقد أن البرامج مفتوحة المصدر
مصنوعة بلغة برمجة مختلفة وضعيفة وقد لا تفي بمطالبه، فكان لزاماً إعطاء
الموضوع حقه من التوضيح، لاسيما وأن هذه الصفحة تسعى في المقام الأول لنشر
الثقافة والوعي الحاسوبي من خلال ما تنشره من مقالات ومعلومات مفيدة.


فكرة المصادر المفتوحة:


قد يتساءل القارئ الكريم عن سبب هذه التسمية، ومن أين جاءت؟ سنوضح ذلك لكن
قبل الدخول بتفاصيل تقنية دعوني أقرب إليكم المعنى، لكل مهنة سر لا يعرفه
إلا صاحبها، وجرت الأعراف على حفظ هذا الحق له، بل أن بعض الصناعات والمهن
تحتفظ بسر الخلطة أو التركيبة الخاصة بها ولا تسمح لأحد بالاطلاع عليها أو
إفشائها (مثال ذلك منتجات كولا وخلطة كنتاكي وغيرها)، المصادر المفتوحة
تدعو إلى إلغاء هذه الحقوق وإتاحة العلم والإبداع للجميع لضمان بقائه
واستمراره، وللإيمان بأحقيتهم فيه. مع حفظ بعض الحقوق الأدبية لصاحب العمل
الأساسي وكل من يضيف شيئاً بعده.



فلسفتها:


تقوم على أساس سامٍ يقتضي إنكار الذات وتغليب صالح المجتمع على مصلحة الفرد
مع تحقيق قدر مقبول من المنافع الخاصة بما لا يتعارض مع الهدف الأساس وهو
الصالح العام.



نشوء حركة البرامج الحرة:


تأسست مؤسسة البرمجيات الحرة Free Software Foundation وموقعها fsf.org عام
1985 عندما أعلن ريتشارد ماثيو ستولمن Richard Matthew Stallman عن
إنشائها، حيث تعاون معه مجموعة من المبرمجين لتحرير البرمجيات من القيود
وتحويلها من سلعة وصنعة تباع وتشترى إلى علم إنساني مشاع يحق لأي إنسان
أياً كان جنسه الاستفادة منه والانتفاع به.




المسمى والمدلول:


عند بداية التأسيس كانت تسمى المصادر المفتوحة بالبرمجيات الحرة Free
Software ، والتي عرّفتها مؤسسة البرمجيات الحرة، بأنها (البرمجيات التي
يمكن استخدامها، ونسخها، ودراستها، وتعديلها، وإعادة توزيعها بقليل من
القيود أو بدونها، والحرية من قيود كهذه جزء مركزي من الفكرة، وفي المقابل
من البرمجيات الحرة توجد البرمجيات الاحتكارية).


لكن هذا التعريف لم يحقق الغاية المرجوة، مما حدا بإريك ريموند Eric Steven
Raymond إلى التفكير بمصطلح بديل يزيل هذا اللبس ويرفع هذا الحرج، فوقع
اختياره على مصطلح Open Source ، ويعود هذا التعديل لسببين ، الأول وجود
إشكالية وخلط ما بين مصطلح Freeware الذي يعني البرمجيات المجانية وما بين
Free Software الذي يطلق على البرمجيات الحرة ، حيث أن لفظ Free درج على أن
استخدامه كمدلول لل(مجاني) . وهذا ما جعل كثيرا من الشركات تتحسس من
استخدام ودعم المصادر المفتوحة خشية عدم تحقيق أرباح، لكن هذه التسمية لم
ترق لريتشارد ستولمن لأنه كان يخشى أن تكون هذه التسمية محاولة للالتفاف
على مبدأ الحرية الذي يعتبر هو الهدف الأساس لنشوء هذه الحركة.



لماذا المصادر المفتوحة:


حقيقة هناك الكثير من الفوائد والإيجابيات التي تجعلنا نفكر في المصادر
المفتوحة كخيار وبديل استراتيجي عن البرمجيات التجارية والمغلقة، فعلى
مستوى الفرد نجد أن معظم تطبيقاته من البرامج المغلقة – إن لم تكن كلها –
توجد لها بدائل مفتوحة المصدر، وبالتالي فإن هذا سيكفيه عناء شراء هذه
البرامج والتطبيقات وتوجيه ثمنها لتطوير ذاته، أو على الأقل وقايته من
الأضرار التقنية والقانونية المترتبة على استخدام أنظمة وبرمجيات مقرصنة،
فهذا وإن كان في هذا الوقت متاحاً فسيأتي الوقت الذي تضيق فيه مسألة الحصول
على هذه البرمجيات بطريقة غير مشروعة ( كما هو الحال في معظم الدول
الغربية التي تصل عقوبة انتهاك الحقوق إلى السجن والغرامة).


أما على مستوى المنشأة (سواء كانت شركة أو مؤسسة حكومية) فإن تكاليف الحصول
على تراخيص استخدام بعض الأنظمة والبرمجيات التجارية يمكن الاكتفاء بجزء
يسير منها لتوجيهه إلى تطوير الموارد البشرية والحصول على كفاءات مدربة
تستطيع تطوير ما تحتاجه هذه المنشأة من برامج وأنظمة خاصة بها ووفق ما يحقق
مصالحها. أيضاً الاستفادة من هذه الوفورات في مشاريع أجدى وأكثر نفعاً من
الناحية الاقتصادية، خاصة إذا علمنا أن هناك جهات حكومية قد وقعت عقوداً
طويلة الأجل مع شركات تجارية للترخيص لها باستخدام أنظمتها وبرامجها.








خريطة البرامج الحرة




نأتي الآن على مستوى الدولة، هناك قاعدة اقتصادية تقول : دولة تملك قوتها
لا تهزم، وهذا يدل على أن الدولة التي تحقق اكتفاءها الذاتي من القوت
الرئيس يمكنها الصمود لأطول وقت ممكن، وبالتالي يصعب السيطرة عليها، هنا
يمكننا أن نحور هذه القاعدة إذا علمنا أن التقنية الآن هي أساس التطور في
أي بلد، فنقول ان دولة تملك تطوير تقنيتها يصعب السيطرة عليها . خاصة إذا
علمنا أن هناك دولا توجهت بكاملها إلى المصادر المفتوحة بتطبيقاتها
وأنظمتها لضمان استقلاليتها التقنية وأمنها المعلوماتي.



هل المصادر المفتوحة ضعيفة:


بالطبع .. لا .. لأن البرمجيات مفتوحة المصدر ليست بيئة برمجية جديدة بل هي
نفس البرمجيات التي نعمل عليها، بل ان أنظمة وبرمجيات الشركات التجارية
يمكن أن تصبح برامج حرة مجرد تغيير ترخيصها وإتاحة شيفرتها المصدرية
للاستخدام.


إذاً هي مجرد فكر ، أو فلسفة جديدة فقط ، لا علاقة لها بالتقنية ، يمكن
تطبيقها على شتى مناحي الحياة سواء التقني منها أو غيره ، فهي مرتبطة
بالفكرة . أما مسألة القوة والضعف فهذه ترتبط بمدى إتقان المبرمج للصنعة،
فقد يكون هناك مبرمج محترف ببرامجه الكثير من الثغرات والشوائب ونقاط
الضعف، بينما نجد في المقابل أن هناك مبرمجا آخر هاو وبرامجه قوية جداً.



الدول المتحولة للمصادر المفتوحة:


هناك دول صدرت فيها أوامر رئاسية بالتحول الرسمي الكامل للبرمجيات والأنظمة
الحرة (مفتوحة المصدر) في جميع مصالحها ودوائرها الرسمية، ومن هذه الدول
فنزويلا وكوبا، فيما هناك دول كثيرة تحولت بعض مصالحها الحكومية إلى
المصادر المفتوحة ومن بين هذه الدول فرنسا، والجزائر، وألمانيا، وإيطاليا،
وإسبانيا، وبعض دول أمريكا الجنوبية.



أبرز المستخدمين:


ومن أبرز الجهات المستخدمة للمصادر المفتوحة وكالة ناسا للفضاء، ومنظمة
اليونيسكو، وموسوعة ويكيبيديا العالمية، ومحرك البحث غوغل، وسيتي بانك
CitiBank، وسامسونج، وأمازون، والكاتيل.



أبرز التطبيقات:


ومن أبرز التطبيقات المبنية على المصادر المفتوحة أنظمة لينكس و BSD المختلفة، ولغة PHP، ومزود الويب Apache، وOpenOffice.org.

يعتقد البعض أن هناك لغة برمجة خاصة للمصادر المفتوحة، وهذا – دون أدنى شك –
خطأ، فالمصادر المفتوحة لا علاقة لها بلغة البرمجة التي كتب بها البرنامج
مفتوح المصدر، إنما هي فكرة أو فلسفة تقوم على إنكار الذات وتغليب فائدة
المجتمع على المطامع والمنافع الشخصية، بمعنى أن المبرمج يتخلى عن حقه فيما
يعرف ب "سر المهنة" أو براءة الاختراع في سبيل نشر المعرفة وتخطيها كل
الحدود والعوائق والموانع.

لكن إن كنا نريد لغة برمجة مفتوحة المصدر – تحديداً – فلن نجد أفضل من
بايثون Python ، فهي اللغة الأقرب للغة الإنسان، وتعتبر من أحدث لغات
البرمجة وأسهلها.


أما من حيث أكثر لغات البرمجة استخداماً في المصادر المفتوحة فهي لغة C إذ
بلغت نسبة استخدامها أكثر من 41% من بين لغات البرمجة، يليها في المرتبة
الثانية لغة جافا ب 22.5% ثم جافا سكريبت 18.5%.



تراخيص البرامج الحرة:


للبرامج الحرة تراخيص مثلها مثل البرامج التجارية، لكن الفرق ما بين
الاتجاهين أن التراخيص التجارية تضمن حماية حقوق التاجر في المقام الأول
Copyright ، بينما البرامج الحرة تعنى بحماية حقوق المستخدم وتعكس حقوق
الملكية الفكرية لتصبح Copyleft ، وهي فلسفة جديدة .. وعلى العموم لو
راجعنا معظم تراخيص المصادر الحرة نجدها تدور حول تحقيق أربع حريات وهي
أولاً ضمان حرية الاستخدام في أي غرض (مبدأ حرية الاستخدام(، وثانياً ضمان
حرية الاطلاع والدراسة للشيفرة المصدرية (مبدأ العلم حق مشاع للجميع)،
وثالثاً ضمان حرية التعديل والتطوير (مبدأ عدم إعادة اختراع العجلة)،
ورابعاً ضمان حرية التوزيع (مبدأ ضمان الانتشار).


وهناك العديد من الرخص الحرة من أبرزها وأشهرها الرخصة العمومية الشاملة
GPL والتي تعتبر هي الأكثر استخداماً وانتشاراً حيث تمثل ما نسبته 88% ،
وهناك تراخيص حرة أخرى مثل رخصة LGPL ورخصة BSD ، كما أن هناك رخصة إسلامية
اعتمدت حديثاً وهي رخصة وقف الإسلامية.



ريتشارد ستولمن تقرير - خالد محمد المسيهيج

جريدة الرياضhttp://www.alriyadh.com





http://www.mohyssin.com/forum/showthread.php?t=8231
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو بدر
الوسام الذهبي
الوسام الذهبي


الابراج : الجدي

عدد المساهمات : 839
تاريخ الميلاد : 30/12/1978
العمر : 37
نقاط : 1109
تاريخ التسجيل : 02/04/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: البرمجيات مفتوحة المصدر.. فكرتها.. تاريخها.. تراخيصها   السبت فبراير 12, 2011 10:07 am

السلام عليكم وبسم ال


طرح جميل



لك شكري


وفائق تقديري



كفاعله

wessam thanks
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.geocities.com/almorabbi/
عماد فتح الله
مشرف Supervisor
مشرف Supervisor


الابراج : العذراء

عدد المساهمات : 309
تاريخ الميلاد : 03/09/1982
العمر : 34
نقاط : 349
تاريخ التسجيل : 21/01/2008

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: البرمجيات مفتوحة المصدر.. فكرتها.. تاريخها.. تراخيصها   الأحد فبراير 13, 2011 7:41 pm




لكن سؤال محير
ان جاز الوصف

قياسا على هذا التصنيف للبرمجيات :
الى اى مدى تعتقدين ان تعطى المصادر المفتوحة فى البرمجيات
مساحة لانتاج برمجيات :
اكثر انتشارا ( ابسط مثل بحكم اللغة المستخدمة و امكانية تعديلها لتتناسب مع لغة المستخدم الام مما يسهل استخدام البرنامج . كالتعريب مثلا كخطوة اولى )



قلت اكثر انتشارا

و اكثر تناسبا مع خلفيات المستخدم التكنولوجية و ما تتطلبه
( اللى هى فى ابسط مثل ال rss او ال feed back ) .... و ما تتطلبه
من بنية مادية ..... او معرفية


و اكثر وظيفية ( function ) بما يسمح للمطورين او المعدلين
انهم يزدودو وظائف او يلغوا وظائف موجودة حسب الحاجة
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
انا هنا بكلمك عن
3 منطلقات مهمة
امكانيات المبرمج و خلفيته المعرفيه و المادية
تختلف من مكان لاخر و اللى لازم البرنامج يعبر عنها

و مجال استخدام البرنامج و فكرة هل يصلح للتعميم و لا لا

و اخيرا وظائف البرنامج

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الجزء الباقى من السؤال
و المعضلة

اى المجالات اللى ممكن تستوعب هذا النوع من البرمجيات
هل كل المجالات ؟؟

و لا لازم يبقى فى مجالات ؟؟؟
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
هل سياتى يوم ما

منلاقيش شركة ميكروسوفت محتكرة اوفيس
و نلاقى الويندوز ابو سيريال ده

بقى مكانه لينكس مثلا
و هل هذا سيرضى رغباتنا كمستهلكين
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

سورس مفتوح يتعدل عليه ولا شركات الهاردوير
لها راى اخر
اعتقد اننى اطلت الكلام

ـــــــــــــــت
شكرا بجد على هذه النوعية من الموضوعات
و لا تعتبرى اسئلتى نوعا من الاختبار

قدر ما اعتبرها اضافة بصيغة الاسئلة

تقبلى شكرى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bassant mohamed
الوسام البرونزي
الوسام البرونزي


الابراج : الحمل

عدد المساهمات : 109
تاريخ الميلاد : 01/04/1988
العمر : 28
نقاط : 193
تاريخ التسجيل : 18/12/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: البرمجيات مفتوحة المصدر.. فكرتها.. تاريخها.. تراخيصها   الإثنين فبراير 14, 2011 5:00 am

bsm al


اولا اشكرك استاذ ابو بدر علي مرورك الكريم

و ثانيا اشكرك استاذ عماد علي التعقيب القيم

*********************

ان اسئلتك تدور في نطاق واحد وهو التسويق و خاصة " Market Analysis "

و كنت قد تدربت شهرين في شركة برمجيات

و اننا لا نسي ابدا ان البرمجيات لغة ال soft ware لاي جهاز و ليس الكمبيوتر ومن قراتي الجيدة للموضوع

لاحظت ان البرمجيات الحرة هدفها للاساسي الهدف العام و ليس الهدف الخاص و حفظ الحقوق الادبية

و انها انتشرت حسب رغبة المستخدم و استخدمت في المشروعات الخاصة اكثر

بمعني ان تحفظ الامان في العمل اما للمستخدم العادي personal ايضا له برامج

خاصة بالاجهزة المستخدمة له و يعتمد ذلك علي مقدرة البرمجيات و وظائفها و خصائصها حسب حاجته

حسب تحليلي للسوق ووجهه نظري الخاصة

و علشان نعرف نقوم بالتسويق" Sales and marketing " لاي برنامج اليك الاتي :-

Sales Strategy

Method of Sales

Advertising and Promotion

اما لعمل خطة تحليل السوق" Market Analysis " الاتي :-

Target Market Analysis

Market Needs

Market Share

Competition

Problems And Solves

Risks

و من ثم نري تاريخ البرنامج قبل دخول و عند دخول السوق و هو يحدث تسويق صحيح

شكرك استاذ ابو بدر و استاذ عماد

علي التعقيب و المرور الرائع لكم كل الشكر و التقدير









wessam wessam wessam



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عماد فتح الله
مشرف Supervisor
مشرف Supervisor


الابراج : العذراء

عدد المساهمات : 309
تاريخ الميلاد : 03/09/1982
العمر : 34
نقاط : 349
تاريخ التسجيل : 21/01/2008

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: البرمجيات مفتوحة المصدر.. فكرتها.. تاريخها.. تراخيصها   الإثنين فبراير 14, 2011 2:42 pm

بصى هو انا شايف اللى بيتسوق مش الاكواد او التعليمات البرمجية اللى بيتعدل عليها
اللى هى فى مجملها برنامج

انما اللى مركز عليه الفكرة او الافكار التى تصنع البرمجيات

مش البرنامج فى حد ذاته

و بناء عليه تكلمت عن المنطلقتا ال3

خلينى اديلك مثال عملى

يجيلك واحد عنده ورشة الوميتال بيعمل شبابيك و ابواب
و يقول و الله انا عايز اعمل شغلى بالكمبيوتر
(خدى بالك من الفكرة ) نقوله وضح يا عم الحج
يقول شوف انا عايز احط سكرتيرة متعرفش فى شغل الالوميتال حاجة نهائى
عايز لما يجيلها اوردر شباك مثلا تعطى البرنامج ابعاد او مقاسات الشباك اللى روحنا رفعناها ن عند الزبون

و بعدين الكمبيوتر حياخد المقاسات و يطلع بيها ابعاد و زوايا الشباك من الداخل و الخارج لانه طبقتين المفروض

بمعادلة محسوبة لو الطول مثلا 30 يبقى الاطار _الحلق) 25 و الحلية او السدابة 5
و العرض هكذا

البرنامج فى النهاية يطلع مقاسات لعامل المنشار يقطع الالوميتال على اساسها
و يا سلام لو المنشار اليكترونى حيقص لوحده

و بعدين يروح عامل تانى يركب على طول

من ناحية تانية

الراجل عايز كمان البرنامج يخلى الزبون يشوف الشباك و هو قاعد بيطلبه يشوفه على الشاشه
بالوانه و من الابعاد ال3

................................................................


هنا ايه اللى يساوى فلوس
او ايه اللى له قيمه
الاكواد اللى اتكتب وو المعادلات

و لا الفكرة اللى اترجمت لبرنامج
طبعا المهم الفكرة اللى اتطبقت

هى دى اللى تتسوق
و تتعمم .........................

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــت

كمان من ناحية تانية
انا يعنى بترجم كلامك للغة ابسط ممكن يفهمها الناس اللى مش مطلوب منهم
يبقوا متخصصين برمجة

لعلهم مهتمين فقط
او عندهم فضول فقط للمعرفة

انتى عارفة طبعا ان المعرفة قيمة فى حد ذاتها

موضوعك مهم و جديد بشكرك عليه مرة تانية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bassant mohamed
الوسام البرونزي
الوسام البرونزي


الابراج : الحمل

عدد المساهمات : 109
تاريخ الميلاد : 01/04/1988
العمر : 28
نقاط : 193
تاريخ التسجيل : 18/12/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: البرمجيات مفتوحة المصدر.. فكرتها.. تاريخها.. تراخيصها   الإثنين فبراير 14, 2011 3:08 pm

bsm al


جميل جدا جدا يا استاذ عماد فتح الله تعقيبك

و لكنني عايزة اضيف لحضرتك حاجة كمان

ممكن يكون معاك برنامج بمميزات ووظائف خيالية

و لكن تيجي في عرض البرنامج يفشل الموضوع

ليه .................؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لانك ماقدمتش برنامجك بطريقة ممتعة

يعني حيبقي بالنسبة للعميل زى اي برنامج و اسلام

معاك برنامج من وظائف تبقي تعرضه حسب اهمية وظائفه للعميل و نقط الضعف و القوة

يعني مش تجيب اي سكرتارية تقعدها علي الكرسي دون دراية

و لكن لابد ان تعرف كل التفاصيل زى المهندس و هذا مايحدث

في اغلب الشركات الخاصة

اشكرا ثانية علي طيب تواصلك و متبعتك




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عماد فتح الله
مشرف Supervisor
مشرف Supervisor


الابراج : العذراء

عدد المساهمات : 309
تاريخ الميلاد : 03/09/1982
العمر : 34
نقاط : 349
تاريخ التسجيل : 21/01/2008

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: البرمجيات مفتوحة المصدر.. فكرتها.. تاريخها.. تراخيصها   الإثنين فبراير 14, 2011 5:53 pm

انا اتحدث عن هذه الفكرة (البرمجيات المفتوحة المصدر كفكرة من خلالها ننشر المعرفة و الافكار التى تستخدم فيها التقنية فى مجالات الحياة ... و مركز على الكميوتر )


ف المسالة مسالة مشاركة افكار و ليس العكس منعا لاى لبس

و قد نقلت من موضوعك هذه الفقرة راجعيها معى


إذاً هي مجرد فكر ، أو فلسفة جديدة فقط ، لا علاقة لها بالتقنية ، يمكن
تطبيقها على شتى مناحي الحياة سواء التقني منها أو غيره ، فهي مرتبطة
بالفكرة . أما مسألة القوة والضعف فهذه ترتبط بمدى إتقان المبرمج للصنعة،
فقد يكون هناك مبرمج محترف ببرامجه الكثير من الثغرات والشوائب ونقاط
الضعف، بينما نجد في المقابل أن هناك مبرمجا آخر هاو وبرامجه قوية جداً.



ما يتبقى فى النهاية ...... اننى استمتعت بمحاورتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bassant mohamed
الوسام البرونزي
الوسام البرونزي


الابراج : الحمل

عدد المساهمات : 109
تاريخ الميلاد : 01/04/1988
العمر : 28
نقاط : 193
تاريخ التسجيل : 18/12/2010

بطاقة الشخصية
تربوي:

مُساهمةموضوع: رد: البرمجيات مفتوحة المصدر.. فكرتها.. تاريخها.. تراخيصها   الثلاثاء فبراير 15, 2011 4:51 am


السلام عليكم وبسم ال


اشكرك استاذ عماد فتح الله علي طيب التواصل و حوارك الراقي

الذي يعبر عن شخصية عاقلة حكيمة في اضافتها

و معك حق لابد من الاتقان في البرمجة و هنا ياتي صحوة الضمير

................ لكم الشكر و العرفان ووافر التقدير و الاحترام






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
البرمجيات مفتوحة المصدر.. فكرتها.. تاريخها.. تراخيصها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Wessam The Educational Forum وسام المنتدي التربوي :: تكنولوجيا التعليمInstructional Technology-
انتقل الى: